الجمعة 12 أغسطس 2022
مجتمع

الحكومة تتفرج على مسلسل تزايد أسعار المحروقات

الحكومة تتفرج على مسلسل تزايد أسعار المحروقات
"ماحدها تقاقي وهي تزيد في الييض" مثل مغربي ينطبق بشكل مطلق على أسعار المحروقات في المغرب.
فإذا كان المغاربة ينتظرون منذ شهور أن تتدخل الحكومة من أجل الحد من الارتفاع المسجل في أسعار المحروقات، فإن الواقع عكس ذلك، حيث تسجل المحروقات ارتفاعها بشكل مقلق.

فقد بلغ سعر الكازوال يوم الأربعاء 15 يونيو 2022 أزيد من 15 درهم  في حين بلغ سعر البنزين 79، 17 في بعض المحطات.
ويرجح مجموعة من الخبراء أن يتواصل ثمن المحروقات في الزيادة خلال الأسابيع المقبلة، حيث من الممكن أن يصل ثمن الكازوال إلى 20 درهما، خاصة إذا لم تتدخل الحكومة من أجل التخفيف من حدة هذا الارتفاع، صحيح يؤكد بعض المتتبعين أنه جرى رفع الدعم عن أسعار المحروقات في زمن حكومة بنكيران، لكن بإمكان هذه الحكومة أن تتخذ بعض التدابير حتى لا يتواصل محنة المواطنين مع الزيادة في هذه المحروقات، مؤكدين أن الإجراء المتخذ من قبل الحكومة بخصوص تقديم دعم مالي لمهنيي النقل الطرقي غير كافي، لأن العديد من بسطاء المغاربة يعانون كثيرا من مسلسل ارتفاع أسعار المحروقات بما فيهم من يمتلك دراجة نارية بسيطة أو سيارة اقتصادية.