الأربعاء 25 مايو 2022
منبر أنفاس

عبد الواحد زيات: نظام الباكالوريوس.. على الحكومة تحمل مسؤوليتها

عبد الواحد زيات: نظام الباكالوريوس.. على الحكومة تحمل مسؤوليتها عبد الواحد زيات
لا يمكن ان يدفع الطلبة ثمن إضاعة سنة دراسية بالكامل من حياتهم لانهم تسجلوا في نظام البكالوريوس بعدما وثقوا في وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي والتكوين المهني والبحث العلمي الذي وضعته تم فتح باب التسجيل فيه، ثم بعد ذلك يتبين انه نظام لا تتوفر فيه شروط النجاح، ليتم التضحية بمستقبل الطلبة، يكفي من منطق العبث بمستقبل الطلبة وبالتعليم، ما ينبغي اقراره اذا كان النظام يعاني من بعض النقائص ينبغي تصحيحها وليس إلغاء النظام، لماذا نظام الدراسة باللغة الانجليزية ناجح في الجامعات الخاصة ولماذا سيتم افشاله في تجربته الأولى لأنه نظام جديد اضحى في الجامعة المغربية العمومية، اذا كان الجامعة في حاجة إلى الأطر والأساتذة فهي موجودة في داخل الوطن وخارج الوطن يمكن التعاقد معها من أجل إنجاح النظام وليس العمل على اظهار النواقص أكثر ليتم المجازفة بهذا النظام على حساب مستقبل الطلبة، الطلبة وأسرهم لن يقبلوا هذا العبث ولا يمكن أن يتم المجازفة بالثقة، أن يكون وزير في الحكومة السابقة من هلل لهذا النظام فهو يعني مسؤولية الحكومة بالكامل وهناك من الأحزاب من شاركت في الحكومة السابقة و الحالية لايمكن أن تتنكر لهذا النظام الجديد في الدراسة، على الحكومة أن تتحمل مسؤوليتها بالكامل خاصة أن الطلبة انتهوا تقريبا من الأسدس الأول، فعلى الحكومة أن توفر الأطر الإمكانيات موجودة ينبغي ان تتوفر الحكومة على إرادة التصحيح وتجويد نوعية الدراسة بهذا النظام وليس اقباره تحت مبررات لن تكون مقنعة ،بقدر ما تطرح تساؤل هل الغرض خدمة لوبي القطاع الخاص على حساب الجامعة .