الأحد 14 أغسطس 2022
جرائم

91 في المائة من المعتقلين على ذمة "الإرهاب" داعشيين

91 في المائة من المعتقلين على ذمة "الإرهاب" داعشيين ثم 172 سجينا تتراوح مدد سجنهم بين 5 و10 سنوات، و137 سجينا تتراوح مدد سجنهم بين سنتين و5 سنوات
يتواجد 842 معتقلا على ذمة القضايا المتعلقة بالتطرف العنيف والإرهاب، رهن الاعتقال إلى غاية 16 ماي 2022، من ضمنهم معتقلتين، فيما بلغت بلغت الحصيلة التراكمية للمعتقلين الذين رفعت عنهم حالة الاعتقال لسبب من الأسباب 3566 معتقلا، ويصل عدد الحصيلة التراكمية للوافدين من حالة سراح 4412 معتقلا.

وأفاد مولاي ادريس أكلمام، مدير مديرية العمل الاجتماعي والثقافي لفائدة السجناء وإعادة إدماجهم، في لقاء تواصلي نظمته المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج اليوم الجمعة 20 ماي 2022 حول استراتيجية تدبير ملف المعتقلين بالمؤسسات السجنية على خلفية قضايا التطرف والإرهاب، (أفاد) بأن العدد المعلن عنه يتوزع بين سجناء "التيار الداعشي الذي وصل عددهم 767 سجينا، أي بنسبة 91.10 في المائة، وسجناء السلفية الجهادية البالغ عددهم 75 سجينا، أي بنسبة 8.90 في المائة.

وأشار المتحدث ذاته، خلال اللقاء الذي يبرز تجربة المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، في إطار تدبير المعتقلين المتابعين على خلفية قضايا التطرف والإرهاب، أن من ضمن المعتقلين على ذمة قضايا مكافحة الإرهاب، 17 معتقلا محكوما بالإعدام، و23 محكوما بالمؤبد، بينهم 6 معتقلين على خلفية أحداث "أطلس إيسني"، كما يقضي 22 سجينا عقوبات تتراوح بين 20 و30 سنة، و85 آخرين محكومين بعقوبات تتراوح بين 10 و20 سنة، ثم 172 سجينا تتراوح مدد سجنهم بين 5 و10 سنوات، و137 سجينا تتراوح مدد سجنهم بين سنتين و5 سنوات، و13 سجينا أقل من السنتين.