الأحد 26 سبتمبر 2021
مجتمع

التعليم العمومي ينتصر على الخصوصي في نتائج الباكالوريا ببنسليمان

التعليم العمومي ينتصر على الخصوصي في نتائج الباكالوريا ببنسليمان الوزير أمزازي رفقة مدير أكاديمية التعليم لجهة البيضاء في زيارة سابقة لثانوية الحسن الثاني ببنسليمان

أصيبت مكونات التعليم الخصوصي بإقليم بنسليمان بخيبة أمل كبيرة بعد النتائج غير المتوقعة المسجلة في نتائج الباكالوريا للدورة الأولى من السنة الدراسية 2021. ففي كل المؤسسات التعليمية الخصوصية غابت لوحات النجاح مائة بالمائة، والتي كانت في وقت سابق تشكل إشهارا مجانيا لعدد كبير منها، إذ أن نسبة النجاح بالتعليم الخصوصي بالإقليم كانت أقل من 70 بالمائة.

 

وإذا كان بعض مسيري التعليم الخصوصي قد أرجعوا ذلك لعوامل مرتبطة بجائحة كورونا وما صاحبها من تبعات أثرت على  المناهج التعليمية، منها اعتماد الدراسة عن بعد، فإن الآباء لم يخفوا غضبهم تجاه هذه النتائج التي كان مخيبة للآمال، خاصة وأن النسبة الساحقة من آباء تلاميذ التعليم الخصوصي ببنسليمان هم من الموظفين متوسطي الدخل الشهري.

 

وبخصوص الأرقام المرتبطة بنتائج الباكالوريا بالتعليم الخصوصي ببنسليمان، فمن أصل 526 مرشحا ومرشحة نجح 360 فقط.

 

بالمقابل كانت نتائج التعليم العمومي بإقليم بنسليمان جد مشجعة، وكانت المعدلات العامة الأولى على الصعيد الإقليمي من نصيب تلاميذ القطاع العمومي، وكانت ثانوية الحسن الثاني ببنسليمان (أقدم ثانوية بالإقليم) هي صاحبة التميز، وذلك بحصول واحد من تلاميذها على أعلى معدل، ويتعلق الأمر بالحميدي بدر الدين الذي حصل على معدل 18,84 بشعبة العلوم الرياضية.

 

وبالنسبة لعدد الناجحين ككل على المستوى الإقليمي، فحدد في 1607 بين الذكور والإناث، منهم 1019 بالتعليم العمومي و360 بالتعليم الخصوصي و225 من الأحرار. وشكلت نسبة عدد الناجحين من الإناث تفوقا كبيرا على المستوى الإجمالي، بحيث بلغ عدد الناجحات 918.