الأحد 9 مايو 2021
اقتصاد

مهنيو النقل السياحي يخرجون للاحتجاج من جديد بمراكش، وهذه مطالبهم

مهنيو النقل السياحي يخرجون للاحتجاج من جديد بمراكش، وهذه مطالبهم جانب من الوقفة الاحتجاجية

ندد مهنيو النقل السياحي بمراكش، في وقفة احتجاجية، أمام مقر المندوبية الجهوية السياحة، صباح يوم الاثنين 29 مارس 2021، بتجاهل الوزارة الوصية والحكومة لمطالبهم المستعجلة والملحة.

 

واستنكر مهنيو النقل السياحي، المنتمون للنقابة الوطنية للنقل السياحي بالمغرب (كدش)، اللامبالاة التي تنهجها وزارة السياحة والحكومة بشأن ملفهم المطلوبين الهدف إلى إنقاذهم.

 

ومن جملة ما جاء به ملفهم المطلبي، التدخل العاجل بالإعفاء من الضريبة على المحور والضريبة المهنية تماشيا مع عقد برنامج 2020/2022، وكذا تطبيق القرار القاضي بتأجيل سداد الديون بدون فوائد، بالإضافة إلى تمديد تأجيل استخلاص أقساط الديون إلى غاية 31 دجنبر 2021، وتمديد دعم الأجراء حتى متم سنة 2021، وإعادة صياغة دفتر التحملات الخاص بقطاع النقل السياحي والعمل على إشراك المهنيين في وضع أي برنامج أو خطة عمل تهم القطاع مع تعليق المذكرة رقم 19.7539.

 

وشدد مهنيو النقل السياحي بالإسراع بصرف مستحقات الدعم استحضارا للوضعية الاجتماعية الصعبة لآلاف العائلات مع إيجاد حلول للفئة الغير مستفيدة من الدعم، بالإضافة إلى إلغاء الرخص الاستثنائية والاعتماد فقط على دفتر تحملات كوفيد19 مع إدماج حافلات وعربات النقل السياحي في الأنشطة الجهوية، بالإضافة إلى العمل على تخصيص دعم مباشر لدعم المقاولات من أجل إنقاذ القطاع من الكساد على المستويين الجهوي والمركزي.