الاثنين 21 سبتمبر 2020
مجتمع

تعاضدية التعليم بأكادير تستقبل ملفات المرض داخل سلة في مدخلها

تعاضدية التعليم بأكادير تستقبل ملفات المرض داخل سلة في مدخلها تذمر وسط المرتفقين من وضع سلة توضع فيها ملفات المرض

اهتدت فطنة مسيري الفرع الجهوي لتعاضدية التعليم بسوس ماسة إلى وضع سلة أمام مدخل مقر التعاضدية بآكادير، يضع فيها المنخرطون ملفات المرض دون الحصول على وصل بالاستلام ودون وجود مخاطب، اللهم حارس أمن يردد على مسامع المرتفقين "ضع ملفك في السلة".

 

وقد عاينت "أنفاس بريس" هذا الوضع الشاذ عن كثب بعدما تم رصد سلة وبها ركام من الملفات وضعها أصحابها، بعدما تنصلت إدارة التعاضدية من استقبالهم ومسك ملفاتهم المرضية مع تسليم وصل، كما هو معتاد.

 

وقد عبر العديد من المرتفقين عن تذمرهم من هذا الأسلوب في التدبير، الذي لا يراعي بعض الخصوصيات الصحية لبعضهم بعد وضع وثائقهم الصحية المرفقة داخل سلة يمكن أن يطلع عليها أيا كان، إلى جانب احتمال ضياع ملفات مرضية  .

 

وأضاف بعض هؤلاء المرتفقين قائلين، لا يعقل أن تستغل إدارة التعاضدية الجهوية للتعليم بآكادير ظروف الجائحة للتنصل من مسك الملفات، بل عليها ضمان استمرارية المرفق العمومي، مع مراعاة الشروط الصحية للوقاية من كوفيد19.