الأربعاء 10 أغسطس 2022
مجتمع

خرق قانوني يطال الساحل والمحميات بجهة الشرق.. إليكم التفاصيل

خرق قانوني يطال الساحل والمحميات بجهة الشرق.. إليكم التفاصيل استمرار بناء مقاه جديدة فوق الكثبان الرملية لشاطئ السعيدية
رصد التجمع البيئي لشمال المغرب ما وصفه بـ"خروقات تطال قانوني الساحل والمحميات استنادا لما كشفته الجمعيات المنخرطة في التجمع البيئي لشمال المغرب من قبيل عدم احترام القوانين الجاري بها العمل في المغرب لحماية الساحل والمواقع البيولوجية والايكولوجية".
 
وأوضح بيان للتجمع، توصل موقع "أنفاس بريس" بنسخة منه، عددا من الخروقات من قبيل "استمرار بناء مقاه جديدة فوق الكثبان الرملية لشاطئ السعيدية كما لاحظ المواطنون ذلك الثلاثاء 05/07/2022 ، في عملية تدمير الغطاء النباتي والكثبان الرملية بالموقع ذو الأهمية البيولوجية والايكولوجية لمصب ملوية بالضفة اليسرى بالمكان المسمى ب"الحلك" لتهيئة موقف للسيارات بطريقة عشوائية متراميين على الموقع البيولوجي بدون ترخيص مسبق".
 
وبينما حيا البيان الاستنكاري، الذي حمل توقيع منسق التجمع البيئي لشمال المغرب محمد بنعطا، "تدخل مصالح المياه والغابات ومحاربة التصحر الذين أوقفوا هذه العملية غير القانونية والعشوائية ونشجعهم لبدل المزيد من الجهود لحماية هذا الموقع ذي الأهمية البيولوجية والايكولوجية والقيام بمتابعة من كانوا وراء هذه العملية المشينة لسمعة المغرب"، أدان كلا من "رئيس مجلس جماعة رأس الماء والأشخاص الذين كانوا وراء هذا العمل المشين الذي تم إنجازه بواسطة آليات مجلس جهة الشرق التي تم اقتناؤها لمواجهة الكوارث الطبيعية، وليس لتدمير المواقع الطبيعية كالسواحل والمواقع الايكولوجية".
 والتمس التجمع، وفق بيانه، من أصحاب القرار "العمل على احترام القوانين الجاري بها العمل في المغرب واتخاد التدابير ومعاقبة كل من خولت له نفسه العمل خارج القانون لتحقيق أغراض شخصية على حساب المصلحة العامة".