الأحد 9 مايو 2021
سياسة

سفيرة المغرب لدى الفاتيكان تسلم أوراق اعتمادها للرئيس الأعلى الأمير جاكومو داللا تورّي

سفيرة المغرب لدى الفاتيكان تسلم أوراق اعتمادها للرئيس الأعلى الأمير جاكومو داللا تورّي رجاء ناجي، خلال تسليمها لأوراق اعتماردها كسفيرة مفوضة فوق العادة
استقبل الأمير جاكومو داللا تورّي( Prince Fra’ Giacomo Dalla Torre)، يوم الثلاثاء 11 دجنبر 2019، رجاء ناجي، التي سلمته أوراق اعتمادها كسفيرة مفوضة فوق العادة للملك محمد السادس لدى الفاتيكان ولدى الهيأة السيادية والعسكرية لمالطا.
وذكر بلاغ لسفارة المغرب في الفاتيكان والهيأة السيادية أنه خلال هذا الاستقبال، أبلغت السفيرة الأمير تحيات أمير المؤمنين الملك محمد السادس. كما ذكرت بـمتانة العلاقات التي تجمع بين المملكة المغربية والهيأة السيادية، وأيضا بإرادة الملك تطوريها. كما أعطت السفيرة نبذة عن الأوراش الكبرى التي أصبحت فيها المملكة رائدة في العالم ونموذجا تضرب به الأمثال.
من جانبه، عبر الأمير جاكومو عن تقديره البالغ لحكمة الملك محمد السادس وبعد نظره واستشرافه للمستقبل. ثم نوَّه سمو الأمير بأن الملك يعتبر من القادة العالميين القلائل الذين يقومون بأدوار هامة من أجل رأب السلم في العالم ;تعزيز قيم السلم والأمن والعيش المشترك بين الأمم والشعوب، وتثبيت مبادئ وقيم الحوار بين أتباع الأديان، والدفاع عن القيم السامية على المستوى الدولي والانتصار للقضايا العادلة، وقيم التضامن الإنساني ولاسيما مع المهاجرين والفقراء والنازحين والمهجَّرين… كما نوَّه سموُّه بجهود الملك لمحاربة الظواهر السلبية التي تهدد البيئة وحقوق الإنسان، وقضايا أخرى عديدة. ثم عبّر بحماس عند ارتقاء أمير المؤمنين بمقام المرأة إلى أعلى مستوى وكيف كان السباق للإذن للمرأة بالمحاضرة في مقام جليل كالدروس الرمضانية، على حد تعبيره.
وتوقف الأمير جاكومو كثيرا عند مقام إمارة المؤمنين ودورها الأساسي في حفظ القيم وثوابت الإسلام الوسطي المعتدل، وأعتبر أن هذا يساهم بشكل وافر في تعزيز السلم في العالم.
ثم أعرب عن إرادته القوية للتعاون المشترك بين المملكة المغربية والهيأة السيادية وتطوير العلاقات أكثر واستعداده للعمل سويا في القضايا التي تركز عليها دولته.