الجمعة 9 ديسمبر 2022
مجتمع

الهيئة الوطنية للموثقين بالمغرب تستنكر بشدة العمل الغير المسؤول للرئيس التونسي

الهيئة الوطنية للموثقين بالمغرب تستنكر بشدة العمل الغير المسؤول للرئيس التونسي هشام صابري، ئيس المجلس الوطني لهيئة الموثقين بالمغرب
على إثر الاستقبال الذي خصصه الرئيس  التونسي لزعيم الجبهة الانفصالية "البوليساريو" في إطار القمة الثامنة لمنتدى التعاون الياباني الإفريقي (تيكاد)، التي انعقدت بتونس يومي 27 و28 غشت 2022، والذي يعبر عن الموقف العدائي للرئيس التونسي بشأن قضية الصحراء المغربية.
استنكرت الهيئة الوطنية للموثقين بالمغرب، بكافة هياكلها الوطنية والجهوية، رئيسا وأعضاء، بشدة هذا العمل الغير المسؤول.
 وتعبر في بلاغ لها توصلت به "أنفاس بريس"، وقعه هشام صابري، ئيس المجلس الوطني لهيئة الموثقين بالمغرب، عن عميق استيائها وتنديدها لهذا التوجه الذي يمس بأحد أهم ثوابت المملكة المغربية ألا وهي وحدتنا الترابية.
وبهذه المناسبة، يجدد الموثقون والموثقات تجندهم وراء الملك محمد السادس، للدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة الشريفة وعن استقرارها وأمنها، مؤكدين انخراطهم اللامشروط من أجل المساهمة في إنجاح النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية وكذلك مواكبة جميع الأوراش التنموية الكبرى للمملكة تحت قيادة الملك محمد السادس.