الأربعاء 19 يونيو 2024
منوعات

مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة تنظم مسابقة في حفظ القرآن الكريم في ليبيريا

مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة تنظم مسابقة في حفظ القرآن الكريم في ليبيريا جانب من أشغال المؤسسة في ليبيريا
نظم فرع مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة في ليبيريا، مؤخرا بمسجد الحياة بالعاصمة مونروفيا، النسخة الخامسة من مسابقة حفظ القرآن الكريم وترتيله وتجويده.
 
 وشارك في هذه المسابقة، التي جرت على مرحلتين، 50 قارئا وقارئة. وتم انتقاء 31 قارئا وقارئة تنافسوا في المرحلة الثانية الإقصائية التي أعلن في أعقابها عن أسماء الفائزين بالمراتب الأولى في أصناف المسابقة.
 ويتعلق الأمر بأحمد أبو بكر جالو الفائز بالمرتبة الأولى في صنف الحفظ الكامل للقرآن الكريم مع الترتيل بمختلف القراءات والروايات الأخرى، والقارئ عبد العزيز صور الفائز في صنف التجويد مع حفظ خمسة أحزاب على الأقل.
 وشهدت هذه المسابقة حضور رئيس وأعضاء فرع مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة في ليبيريا، إلى جانب شخصيات دينية وحكومية.
 
يذكر أن الأمانة العامة لمؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة نظمت، بالتنسيق مع جميع فروعها في إفريقيا، الأطوار الإقصائية للنسخة الخامسة من مسابقة حفظ القرآن الكريم وترتيله وتجويده.
 وتهدف مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة، من خلال هذه المسابقة القرآنية، إلى تشجيع الناشئة والشباب الإفريقي على الاهتمام بحفظ القرآن الكريم وترتيله وتجويده و مدارسته.