الجمعة 12 أغسطس 2022
مجتمع

روح الطفل ريان تحلق في سماء المجلس الوطني لحقوق الإنسان

روح الطفل ريان تحلق في سماء المجلس الوطني لحقوق الإنسان لحظة افتتاح قاعة الاستماع للأطفال بمقر المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالرباط التي تحمل اسم ريان

شكل افتتاح قاعة بمقر المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالرباط أطلق عليها اسم ريان، تخليدا لروح الطفل ريان الذي فارق الحياة في البئر قبل شهور، حدثا بارزا صباح يوم السبت 18 يونيو 2022 بمقر المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب.

وأطلق اسم ريان على هذه القاعة لكي تبقى ذاكرة هذا الطفل، الذي شكلت وفاته فاجعة على المستوى الوطني والدولي، خالدة في واحد من المؤسسات المدافعة عن حقوق الإنسان في المغرب.

واستحسن العديد من أعضاء المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب قرار إطلاق اسم ريان على  القاعة المخصصة للاستماع للأطفال بمقر المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالرباط.