الجمعة 12 أغسطس 2022
مجتمع

فاس..حزب الطليعة يهاجم " المؤتمر الاتحادي " ويتهمه بممارسة الإقصاء

فاس..حزب الطليعة يهاجم " المؤتمر الاتحادي " ويتهمه بممارسة الإقصاء علي بوطوالة؛ الكاتب الوطني لحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي وعبد السلام العزيز؛ الأمين العام للمؤتمر الوطني الاتحادي
عبرت الكتابة الإقليمية لحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي بفاس عن امتعاضها إزاء ما وصفته ب " الجمود " الذي طبع العلاقة بين مكونات فدرالية اليسار، خاصة بعد نهاية مرحلة الانتخابات، وأضافت في نفس البيان الذي تلقت جريدة " أنفاس بريس " نسخة منه أن المرحلة الدقيقة التي يمر منها المغرب وبهدف رفع المعاناة عن الجماهير الشعبية تتطلب تظافر جهود كل القوى المؤمنة بالتغيير والمنخرطة في النضال الديمقراطي الميداني في واجهات متعددة، كما انتقدت الكتابة الإقليمية سيادة ما اعتبرته " عقلية التسيب والفوضى التنظيمية وسيادة النزعة الضيقة " ومنطق " افعل ما يحلو لي لأنه حقي " في إشارة الى الخلاف السائدة مع مناضلي المؤتمر الوطني الاتحادي.
وأشار البيان أنه وفي محاولة للهروب الى الأمام في غياب أي تقييم للمراحل السابقة لم يكن من خيار لمناضلي حزب الطليعة سوى الانسحاب على " التصرف المشين " لأن منطق الحوار المنتج غائب مع طرف اعتبره بيان الحزب " ليس بينه وبين المسؤولية التنظيمية إلا الخير والإحسان " مضيفا بأن الحوار المنتج يتطلب التوافق حول القضايا والإشكالات المطروحة والعالقة، داعيا الى تجنب حرب الخنادق والتمترس وراء أفكار وممارسات أبانت عن فشلها وأتت على الأخضر واليابس وعلى الإرث النضالي.
واستغرب بيان حزب الطليعة في نفس السياق من إصدار بين باسم الهيأة المحلية لتحالف فيدرالية اليسار مع أن الحزب لم يساهم في إصداره أو صياغته، مؤكدا بأن التحالف يضم ثلاث مكونات وليس مكونا واحدا، معبرا عن إدانته لهذا السلوك الذي ينم حسب البيان عن " أمور غير واضحة " .