الأربعاء 17 أغسطس 2022
مجتمع

وزير النقل: مؤشرات السلامة الطرقية لازالت مقلقة رغم المكتسبات

وزير النقل: مؤشرات السلامة الطرقية لازالت مقلقة رغم المكتسبات محمد عبد الجليل، وزير النقل واللوجستيك إلى جانب بعض الصور من حوادث السير
كشف محمد عبد الجليل، وزير النقل واللوجستيك، أن مؤشرات السلامة الطرقية لا تزال مقلقة رغم المكتسبات المحققة، مشيرا  يستدعي تقييم جميع التدابير المتخذة وبلورة استراتيجية أكثر نجاعة، الهدف منها ضمان تحقيق الأهداف المسطرة.  

وتقدم وزير النقل واللوجستيك، خلال انعقاد المجلس الحكومي يوم الخميس 17 فبراير 2022، عرضا بمناسبة اليوم الوطني للسلامة الطرقية الذي يوافق 18 فبراير من كل سنة، أبرز فيه المراحل التي عرفها ملف السلامة الطرقية منذ سنة 2005، وهي السنة التي ترأس فيها الملك محمد السادس  اللجنة الوزارية للسلامة الطرقية، والتي أسست لحكامة جديدة في تدبير هذا القطاع ببلادنا.

وفي هذا الإطار، ذَكَّر محمد عبد الجليل بنتائج تنفيذ البرامج المنبثقة عن الاستراتيجيات الوطنية المتعاقبة للسلامة الطرقية، والتي مكنت من إحداث قطيعة مع المنحى التصاعدي لضحايا حوادث السيرالذي كانت تعرفه بلادنا، كما أكد أنه رغم المكتسبات التي حققتها بلادنا في هذا المجال.