الجمعة 22 أكتوبر 2021
مجتمع

يجيب عنه الدكتور بطاس: من يؤثر على نمو الطفل أكثر..الأستاذ أو الأستاذة؟

يجيب عنه الدكتور بطاس: من يؤثر على نمو الطفل أكثر..الأستاذ أو الأستاذة؟ الدكتور عمر بطاس، و مشهد لتلاميذ مستوى ابتدائي
هل تؤثر مرحلة الطفولة الأولى والثانية، أي حين يقضي الطفل عمره منذ سن الثالثة حتى الخامسة عشرة من عمره في حضن معلمات( أي نساء)، على نموه النفسي والسلوكي؟بحكم أنه لا يحتك بمعلم أو مدير أو حارس عام ذكر، إلا نادرا، خاصة بالتعليم الخاص.
في هذا السياق، نفى الدكتور عمر بطاس، أستاذ في كلية الطب بالدار البيضاء، في تصريح لـ"أنفاس بريس"، تأثر نمو الطفل النفسي والسلوكي بجنس المؤطر.
 وقال محاورنا أن مايؤثر في الطفل هي المؤهلات التربوية للمؤطر وتفاعله مع الأطفال، بغض النظر عن جنس المؤطر سواء كانت امرأة أو كان رجل.
وحول مقارنة الوضع التربوي بأوروبا أو أمريكا، استحضر الدكتور بطاس، أفضل نموذج دولي في التعليم الأولي الابتدائي في نظره، وبتجلى في النموذج الفلندي.
فهذا البلد، يقول الدكتورعمر بطاس، يولي أهمية خاصة لمؤطري الأطفال خلال هذه الفترة العمرية، من تكوين مستمر وتحفيزات في الأجور. وتعتبر فنلندا نموذجا رائدا وناجحا في المنظومة التعليمية، وأحد عناصر نجاحه اعتماده على أول المؤطرين خلال نشأة الطفل من عمره التعليمي.