الخميس 21 أكتوبر 2021
مجتمع

التحالف الثلاثي يحصد أغلبية مقاعد المجلس الإقليمي بعمالة اليوسفية

التحالف الثلاثي يحصد أغلبية مقاعد المجلس الإقليمي بعمالة اليوسفية عمالة اليوسفية
أكدت مصادر جريدة "أنفاس بريس" أن نتائج انتخابات أعضاء المجلس الإقليمي بعمالة اليوسفية يوم الثلاثاء 21 شتنبر 2021، قد بوأت حزب التجمع الوطني للأحرار بستة مقاعد، في حين حصل حزب الأصالة والمعاصرة على أربعة مقاعد، وأكتفى حزب الإستقلال بثلاثة مقاعد أما اللائحة المستقلة (العداء) فلم تحصل سوى على مقعدين من أصل 15 مقعدا مخصصة للمجلس الإقليمي باليوسفية. 
 وكانت عمالة اليوسفية قد خصصت للناخبين من المستشارين الجماعيين بإقليم اليوسفية أربع مكاتب للتصويت، حيث وضعت رهن إشارة المستشارين الجماعيين التابعين للجماعة الحضرية اليوسفية و أعضاء جماعتي الكنتور والسبيعات مكتبا للتصويت بمدينة اليوسفية. بالإضافة إلى مكتب للتصويت بمقر جماعة الشماعية خصص للمستشارين الجماعيين التابعين للمجلس الحضري الشماعية و أعضاء جماعة الطياميم. 
 
هذا و خصصت السلطات العمومية مكتبا آخر للتصويت بمقر جماعة رأس العين خاص بالمستشارين التابعين لذات الجماعة، وكذا أعضاء جماعة الخوالقة و جماعة سيدي شيكر.
أما مستشاري جماعة اجنان أبيه وأعضاء جماعتي أجدور و إيغود فقد صوتوا بمكتب خصص لهذا الغرض بجماعة جنان أبيه.
 
وتتنافس أربع لوائح في انتخابات المجلس الإقليمي بعمالة اليوسفية، التي تحمل رمز الحمامة (عبد المجيد العزوزي) والميزان (عبد الكريم المني) والجرار (سعيد العروي) ولائحة العداء (مستقلة) مع العلم أن وكيل لائحة الحصان عبد القادر سويبة كان من بين المرشحين الذين أودعوا لوائحهم بعمالة اليوسفية، في حين أحجم الرئيس السابق للمجلس الإقليمي عبد المجيد مبروك عن إيداع لائحته (الوردة) نظرا للمنافسة الشرسة التي عرفتها هذه الإنتخابات.
 
ومن المعلوم أن مقاعد المجلس الإقليمي لإقليم اليوسفية محددة في خمسة عشر مقعدا، منها خمس مقاعد مخصصة للائحة الإضافية ذات التمثيلية النسائية. وتبعا للنتائج المحصل عليها يبدو أن التحالف الثلاثي قد ظفر بأغلبية المقاعد في انتظار ما ستسفر عنها الأيام القادمة من مفاوضات قد تقلب كل التكهنات