الثلاثاء 26 أكتوبر 2021
مجتمع

سطات: البلاغ المشترك  لأحزاب الأحرار والبام والاستقلال.. يضع المنسق الإقليمي لحزب الأحرار أمام  موقف حرج

سطات: البلاغ المشترك  لأحزاب الأحرار والبام والاستقلال.. يضع المنسق الإقليمي لحزب الأحرار أمام  موقف حرج محمد ضعلي منسق الأحرار بإقليم سطات
قطع  بلاغ صادر عن قيادات أحزاب: الأحرار والبام والاستقلال الشك باليقين بخصوص التعاون والعمل على تشكيل أغلبية داخل المجالس المنتخبة التي تتواجد بها.

حيث قررت الأحزاب الثلاثة، التعاون والعمل على تشكيل أغلبية داخل المجالس التي تتواجد بها، قصد تقوية مؤسسات المجالس وخلق الانسجام والاستقرار داخلها وتجنبا للنزاع والتطاحن، والتفرغ لمواجهة الرهانات والتحديات التي يطرحها المواطن.

ودعا البلاغ منتخبي الهيئات السياسية الثلاثة، في المجالس المنتخبة إلى ضرورة الإلتزام بهذا التوجه والتقيد بالقرار الذي تبنته القيادات الحزبية؛ وأشار البلاغ  إلى أنه في حالة الإخلال أو التنصل من هذا الإلتزام، فإن القيادات السياسية المذكورة ستكون مضطرة لتفعيل المساطر المنصوص عليها في أنظمتها الأساسية واللجوء إلى مساطر العزل والتجريد في حق المخالفين.
 
ويأتي البلاغ في الوقت الذي جدد فيه تحالف  من ثمانية احزاب بسطات التذكير بالميثاق الذي تم توقيعه فيما بينهم واسندوا فيه رئاسة المجلس إلى حزب الاستقلال  في شخص  مصطفى الثانوي؛  وهو التحالف الذي أعلن المنسق الإقليمي لحزب التجمع الوطني للأحرار انسحابه منه، وأنهغير ملتزم  بمضمونه !؟

فهل سيبقى منسق الأحرار بسطات  ثابتا  في موقفه الرافض هذا؟ أم  سيتراجع ويمتثل  لتوجهات  القيادات الحزبية الثلاث الداعية في بلاغها االحاسم إلى ضرورة حرص منتخبيها على تقوية مؤسسات المجالس المنتخبة وخلق الانسجام والاستقرار داخلها؟!!