الجمعة 23 إبريل 2021
مجتمع

جمعية شهداء الصحراء تسائل الوزير أمزازي عن إقصاء "أبطالها" من هذا المجال

جمعية شهداء الصحراء تسائل الوزير أمزازي عن إقصاء "أبطالها" من هذا المجال من إحدى الوقفات الاحتجاجية للجمعية الوطنية لأسر شهداء ومفقودي وأسرى الصحراء المغربية

راسلت الجمعية الوطنية لأسر شهداء ومفقودي وأسرى الصحراء المغربية وزير التربية الوطنية، سعيد امزازي، بخصوص تغييب أسماء شهداء حرب الصحراء المغربية، من تسمية المدارس والمعاهد والجامعات العمومية المغربية، وهذا ينطبق أيضا على باقي القطاعات الأخرى ذات الطابع العمومي؛ وهو الأمر الذي اعتبرته مقصودا، ولسنوات طوال، ويستفز مشاعر هذه الشريحة الواسعة من الشعب المغربي، الذين ضحى آباؤهم وأبناؤهم بأغلى ما يملكون، ألا وهو الحق في الحياة، في سبيل أمن وأمان الوطن.

 

وتساءلت الجمعية في نفس الرسالة الموجهة للوزير: "ألا يستحق هؤلاء الأبطال المنسيون، يافطة تحمل اسمهم بإحدى المدارس معالي الوزير المحترم؟

نسائلكم معالي الوزير المحترم، أنتم وباقي المسؤولين الحكوميين عن هذا الإقصاء لهؤلاء الأشاوس، ونحن نعيش انتصارات وزخما كبيرا حققته الديبلوماسية المغربية.. أليس هؤلاء الشهداء جزءا من القوات المسلحة الملكية، ويجب علينا جميعا الاحتفاء بهم وبأسرهم و تكريمهم."

 

كما طالبت الجمعية بإدراج الملاحم البطولية لأفراد القوات المسلحة الملكية التي خاضوها ضد أعداء الوحدة الترابية بالمقررات التعليمية.