السبت 16 يناير 2021
اقتصاد

المحكمة تصدم الربابنة وتصدر هذا القرار بخصوص جمعيتهم

المحكمة تصدم الربابنة وتصدر هذا القرار بخصوص جمعيتهم دفاع الربابنة اعتبر حل الجمعية صدمة كبيرة

صدمة كبيرة بدت على وجوه الحاضرين من الربابنة لجلسة يوم الأربعاء 25 نونبر 2020، حيث قررت المحكمة المدنية بالدار البيضاء حل الجمعية الوطنية لربابنة الطائرات بناء على دعوى تقدمت بها الخطوط الملكية المغربية في هذا الشأن.

 

وتعود وقائع هذا الملف إلى أواخر شهر أكتوبر 2020، عندما تقدمت الشركة بمقال من أجل التصريح ببطلان الجمعية الوطنية لربابنة الطائرات والحكم بحلها "لكونها مخالفة للقانون، واعتبار جميع مقررات وتصرفات وأعمال ووثائق ومراسلات الجمعية باطلة ومصادرة جميع أموالها وممتلكاتها ووثائقها لفائدة الدولة المغربية ومنع كل اجتماع لأعضاء الجمعية، مع الإذن باللجوء للقوة العمومية.."

 

طلبات جددتها النيابة العامة في ملتمسها لهيئة الحكم، مرتكزة على أن دعوة جمعية الربابنة لخوض إضراب على خلفية تسريح "لارام" للعشرات من الربابنة، بمثابة مخالفة للنظام الأساسي للجمعية ونشاطاتها.

 

من جهته اعتبر الأستاذ المريني أن كل الدعاوى الرامية لبطلان جمعية الربابنة أو حلها هي من باب العبث، ما دامت شركة الخطوط الملكية المغربية تتعامل معها بانتظام طوال المدة المنصرمة، كما أن النيابة العامة نفسها قد وقع تبليغها طبقا للقانون بالنظام الأساسي للجمعية، والذي بمقتضاه حازت وصل الإيداع منذ 1971 وأصبحت لها الأهلية لممارسة كامل حقوق الجمعيات.