الأربعاء 20 يناير 2021
مجتمع

أرامل شهداء العسكريين يطلبن المساندة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي

أرامل شهداء العسكريين يطلبن المساندة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي الجيش المغربي
التمست أرامل شهداء القوات المسلحة الملكية في حرب الصحراء المغربية، من رواد مواقع التواصل الاجتماعي تسليط الضوء على قضيتهم من أجل إيصال صوتها إلى رئاسة أركان الحرب العامة.
جاء ذلك ضمن رسالة توصلت بنسخة منها جريدة "أنفاس بريس"، "وذلك لتمكيننا من حقوقنا التي في ذمة الدولة والاهتمام بوضعنا الاجتماعي والاقتصادي الهش والمزري، لأن الإدارات الاجتماعية للجيش استنزفت قوانا على مدى أزيد من ثلاثة عقود بدون أن نحصل على حقوقنا وحقوق أبنائنا رغم أن هذه الإدارات تدار بميزانيات ضخمة، والآن هرمنا وأصاب الموت منا من أصاب وتكفل المرض بالباقي، ولا طاقة لنا على مواجهة المسؤولين الذين لهم من القوة والسلطة ما يمكنهم من إسكات صوتنا، والحيلولة دون الوصول إلى حقوقنا الضائعة في دواليب الإدارات"، تقول رسالة أرامل الشهداء العسكريين