الأحد 29 نوفمبر 2020
مجتمع

محاولة إفراغ مقر الاتحاد المغربي بوادي زم يستنفر أكثر من 70 تنظيما نقابيا

محاولة إفراغ مقر الاتحاد المغربي بوادي زم يستنفر أكثر من 70 تنظيما نقابيا الإتحاد المحلي لنقابات وادي زم وأبي الجعد استنكر المحاولة الجديدة للسطو على المقر النقابي للاتحاد المغربي للشغل بوادي زم
عبّر الإتحاد المغربي للشغل عن رفضه لما وصفه بـ"مؤامرة السطو على مقره النقابي بوادي زم، باستعمال القوة العمومية، بهدف تسليمه لوسيط مدلل، اعتمادا على التدليس"، على حد قوله . 
وقال الاتحاد المغربي للشغل في بلاغ له، أن مجموعةً من الاتحادات المحلية والجهوية والقطاعات والمكاتب النقابية والتنظيمات والأجهزة الوطنية  الموازية للاتحاد المغربي للشغل(70 تنظيم نقابي)  أعلنت رفضها لهذه المؤامرة واستعداد ممثلين عنها للمشاركة في التجمع الاحتجاجي أمام المقر النقابي للاتحاد المغربي للشغل بوادي زم، يوم الأربعاء 4 نونبر 2020 ابتداء من الساعة الثامنة والنصف صباحا. 
يشار إلى أن الإتحاد المحلي لنقابات وادي زم وأبي الجعد، أعلن في وقت سابق  عن إستنكاره من ما أسماه بـ«المحاولة الجديدة للسطو على المقر النقابي للاتحاد المغربي للشغل بوادي زم » والتي تقف ورائها عدة أطراف متآمرة تسعى جاهدة لتسليم المقر النقابي لشخص في محاولات السطو على محلات الغير ، بدعوى أن المقر  كان عبارة عن مقهى قبل سنة 1998.