الأحد 27 سبتمبر 2020
خارج الحدود

مصرع 3 أشخاص بالهند بسبب منشور عُمم على الفيسبوك

مصرع 3 أشخاص بالهند بسبب منشور عُمم على الفيسبوك جانب من احتجاجات مسلمي الهند

لقي ثلاثة أشخاص على الأقل حتفهم في اشتباكات مع الشرطة في مدينة بنجالورو الهندية ليلة يوم الثلاثاء 11 غشت 2020، بعد الاحتجاجات الغاضبة للمسلمين بسبب منشور مسيء للرسول الكريم على "الفيس بوك".

 

وقال دينيش جوندو راو، النائب عن حزب المؤتمر، على تويتر "ما كتب عن النبي هو نتاج عقل مريض بنية إثارة العنف". مضيفا "إنه أمر مرفوض بشدة ومثل هذه العبارات حول أي شخص يبجله أي مجتمع يجب أن تتعامل معها السلطات بأشد الطرق الممكنة".

 

من جانبها أشارت شرطة مدينة بنجالورو أن "الوضع تحت السيطرة"، مضيفة أنها لجأت إلى إطلاق النار على المتظاهرين لتفريقهم بعد استخدام الغاز المسيل للدموع والهراوات.

 

وأظهرت لقطات تلفزيونية حشدا من المحتجين تجمع خارج مركز للشرطة واشتبك مع ضباط، وأحرق عدة سيارات للشرطة، وقال مفوض الشرطة، كمال بانت، لمراسلي التلفزيون: "قمنا بتأمين الشخص الذي نشر هذا المنشور على مواقع التواصل الاجتماعي"؛ موضحاً أن "عددا من ضباط الشرطة أصيبوا بجروح".

 

وذكرت الشرطة أنها "فرضت حظر تجول في المنطقة المحيطة لتقييد حركة الناس".

 

من جهته قال باسافراج بوماي، وزير الداخلية في ولاية كارناتاكا، لقناة إخبارية محلية: "نحقق في القضية، وسنستخدم لقطات كاميرات المراقبة لمعرفة من يقف وراء هذه الأعمال العنيفة، وسنتخذ إجراءات صارمة".