السبت 18 مايو 2024
خارج الحدود

عشرات آلاف الكولومبيين يتظاهرون ضد الرئيس بترو

 
 
عشرات آلاف الكولومبيين يتظاهرون ضد الرئيس بترو على الرغم من هطول الأمطار، سار المتظاهرون إلى ساحة بوليفار بجوار المقر الرئاسي
تظاهر عشرات آلاف الأشخاص في المدن الرئيسية في كولومبيا يوم الأحد 21 أبريل 2024 ضد الحكومة اليسارية لغوستافو بترو المتراجعة شعبيته إلى أدنى مستوى بعد 20 شهرا في السلطة.

بدعوة من المعارضة ومنظمات طبية وقوى سياسية وسطية وحلفاء سابقين للرئيس يرفضون العديد من إصلاحاته، بما في ذلك خطته لتأميم الخدمات الصحية، احتج متظاهرون أيضا على العنف المستمر على الرغم من مفاوضات السلام مع الجماعات المسلحة.


في كالي وميديين وبارانكويلا وبوكارامانغا ومدن أخرى، شارك متظاهرون في التحرك رافعين أعلاما كولومبية ومرتدين قمصانا بيضاء وهاتفين "إرحل يا بترو!". وفي العاصمة، على الرغم من هطول الأمطار، سار عشرات الآلاف من المتظاهرين إلى ساحة بوليفار، بجوار المقر الرئاسي.

وأحد المشاريع الإصلاحية للرئيس يتصل بقطاع الرعاية الصحية لكنه يثير انقساما في البلاد لأن بترو شرع في تنفيذ محاور عدة في مشروعه على المستوى الإداري رغم صعوبات على مستوى نيل دعم الكونغرس. ويسعى الرئيس إلى تقليص دور القطاع الخاص في توفير الخدمات الصحية، وتدخ ل في الأيام الأخيرة لدى كيانات عدة تؤدي دور الوسيط بين الدولة والمستشفيات، من أجل ضبط ميزانياتها. 
ويتفق الخبراء على أن نظام الرعاية الصحية مفلس ويحتاج إلى إصلاح، لكن البعض يتساءل عن الآلية التي تعتزم الحكومة ات باعها في ذلك.

مع نسبة معارضة بلغت 60 في المئة، وفق معهد إنفامير لاستطلاعات الرأي، فقد الرئيس دعم القوى السياسية في الكونغرس وتأييد الشارع.