الثلاثاء 16 إبريل 2024
مجتمع

تطوان.. تجديد الثقة في النقيب بيزولال رئيسا لتعاضدية المحامين

تطوان.. تجديد الثقة في النقيب بيزولال رئيسا لتعاضدية المحامين النقيب بيزولال (وسط) في اجتماع سابق للتعاضدية
قال محمد الموموحي، المحامي بهيئة تطوان، أن النقيب محمد الأمين بزولال، الرئيس الحالي للتعاضدية العامة لهيئات المحامين بالمغرب، استطاع بمهارة استثنائية وإبداع قانوني جميل جدا من تنظيم انتخابات التعاضدية يوم السبت 24 فبراير 2024 بتطوان.
وأضاف الموموحي أنه وبدل الاكتفاء  بلعن الظلام، تمكن حكماء البذلة السوداء من إضاءة شمعة الأمل في أفق يتسع لبعض من أحلام الشرائح الكبيرة من المحاميات والمحامين المغاربة، وحقهم في تصحيح مسار مؤسساتهم التي نالت منها الأزمة العميقة التي عاشتها في سياق شروط موضوعية وذاتية يعرفونها جيدا.
وأجمع الحاضرون في الجمع العام الانتخابي للتعاضدية العامة لهيئات المحامين بالمغرب عن تشكلية  المجلس الإداري للتعاضدية، الإطار المؤسساتي للتأمين الصحي الأساسي والتكميلي وعلى الوفاة للمحامين المغاربة، حيث تم تجديد الثقة في النقيب بزولال رئيسا للتعاضدية، للولاية المقبلة، هذا وقد تم تجديد مؤسسات التعاضدية قبل انتخابات  رئيس ومكتب جمعية هيئات المحامين بالمغرب المقررة يوم السبت 3 مارس 2024 بمراكش، مما جنب التعاضدية  كل الهزات الارتدادية التي قد تنشأ عن انتخابات مكتب الجمعية، و هي واردة وعادية من طبيعة وأثار كل الانتخابات التي تجري في المجتمعات ذات الثقافة الديموقراطية المحدودة.
ووفق تصريح المحامي محمد الموموحي، فقد عمل النقيب بزولال مع الكثيرين من النقباء والحكماء من مختلف الهيئات على إقناع الجميع، بأهمية استحضار إكراهات السياق المهني والوطني المأزوم بكل أسباب التفجير  الذاتي، "ولا مناص لنا إلا  بالقفز فوق كل الألغام المشبوهة والإيمان بقدرتنا الجماعية في الانتصار على العجز وعلى الأزمة بنفس الإرادة التي واجهنا بها التعسف والظلم والاستبداد، لأن هذه الثقافة متأصلة في ذاكرتنا الجماعية"، يقول المحامي الموموحي.