الاثنين 3 أكتوبر 2022
مجتمع

تقرير رسمي يكشف أسباب وفاة 23 شخصا في أحداث اقتحام سياج الناظور- مليلية المحتلة

تقرير رسمي يكشف أسباب وفاة 23 شخصا في أحداث اقتحام سياج الناظور- مليلية المحتلة جانب من اللقاء
تحت عنوان " مواجهات غير مسبوقة" قدم المجلس الوطني لحقوق الإنسان اليوم الأربعاء 13 يوليوز 2022 خلاصات أولية للجنة الاستطلاع لبناء الوقائع.

وعزا التقرير الذي تتوفر جريدة "أنفاس بريس" بنسخة منه حالات الوفيات المسجلة والتي بلغ عددها 23 وفاة، إلى الاختناق الميكانيكي، وللتدافع، والازدحام، والسقوط من أعلى سور السياج، وبفعل ضيق الفضاء، وتكدس عدد كبير من المهاجرين في الباحة الضيقة للمعبر الذي كانت أبوابه مغلقة بإحكام، ويبقى التشريح الطبي السبيل الوحيد لتحديد أسباب الوفاة لكل حالة على حدة.

وأفاد التقرير أن اللجنة لم تتمكن فيما يخص المهاجرين المصابين الذين التقت بهم بالمستشفى، التأكد من مصدر الإصابات بين فرضية السقوط من السياج والازدحام، واحتمال استعمال الغير متناسب للقوة، كما تأكدت اللجنة الاستطلاعية من عدم دفن أي مهاجر متوفى خلال اقتحام السياج، وتأكدت من عدد الجثث خلال زيارتها لمستودع الأموات، وأن اللجنة الجهوية للمجلس تتابع أطوار التشريح وتحاليل الحمض النووي. 

من جهة أخرى، أوضح التقرير أن السلطات، والجمعيات غير الحكومية، والمهاجرين المصابين الذين التقتهم اللجنة في المستشفى، على عدم استعمال الرصاص من طرف القوات العمومية.

ورحب المجلس حسب المصدر ذاته بالأمر الصادر عن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالناظور بإجراء تشريح طبي عهد به إلى لجنة طبية بحضور طبيب مختص في الطب الشرعي، وذلك لبيان أسباب الوفاة، وطبيعة الجروح، والإصابات وعلاقتها بالوفاة، بالإضافة إلى بيان الوسائل التي استعملت في ذلك.