الخميس 18 أغسطس 2022
خارج الحدود

آخر هرطقات دولة "البهتان"...تقنية "الڤـار" اختراع جزائري!!!

آخر هرطقات دولة "البهتان"...تقنية "الڤـار" اختراع جزائري!!! من المحتمل أن يقوم النظام العسكري الجزائري بمقاضاة "فيفا" الاتحاد الدولي لكرة القدم على هذه "السرقة الموصوفة"!!!
بعد هرطقة "أهل الكهف" التي ادعت القنوات الجزائرية الناطقة باسم  العسكر أنهم "كانوا في الجزائر بعد أن فروا من الإمبراطور الكافر دقيوس"، خرجت علينا إحدى القنوات الجزائرية بهرطقة "ثقيلة" وغريبة لا يصدقها حتى الطفال الصغار، مثيرة للسخرية والضحك بل والقهقهة حتى الإغماء، تتمثل في كون "تقنية الحكم المساعد أو ما يعرف اختصارا ب VAR هي من اختراع الجزائر في الأصل"...
ولهذا من المحتمل أن يقوم النظام العسكري الجزائري بمقاضاة "فيفا" الاتحاد الدولي لكرة القدم على هذه "السرقة الموصوفة" واستغلالها عالميا دون ترخيص من أصحابها  مخترعيها الجزائريين أو على الأقل موافقتهم لاستعمالها في مختلف الملاعب العالمية  والمباريات الدولية ولو لا يوجد لها أثر في  "الملاعب/حقول البطاطا" الجزائرية...
وللنظام العسكري الجزائري سوابق تاريخية واستثنائية غريبة في التحامل على المنظمات والمؤسسات والجمعيات الدولية كلما ذكّروه بحقيقة أوضاع الشعب الجزائري المغلوب على أمره، الاقتصادية والاجتماعية والحقوقية ...، إذ سبق أن هاجم النظام العسكري الجزائري منظمات حقوقية والأمم المتحدة ومجلس الأمن والبنك الدولي وجامعة الدول العربية ومجلس دول الخليج والاتحاد الإفريقي للدول الأفريقية والاتحاد الإفريقي لكرة القدم والاتحاد الأفريقي لكرة اليد الإفريقية...
مزبلة الأعلام الجزائري وقنوات صرفه الصحي وأزلامه وبيادقه وأحدية النظام العسكري الجزائري من أشباه الصحافيين لا يخجلون من ترويج هذا النوع من الأخبار التافهة المثيرة للسخرية التي تُمرّغ في التراب مصداقية الصناعة الإعلامية الرسمية بالجزائر والتي تبث أخبارا مغلوطة تهدف تارة للتضليل والإلهاء وتارة أخرى لتزوير الحقائق وتصدير الأزمة الداخلية التي تعيشها البلاد.
جريدة الشروق العسكرية أذاعت تحقيقا حول أحد الجزائريين يدعى "الجيلالي زوالي" تقول عنه "إنه اخترع تقنية ال VARفي سنة 2003 قبل أن يفكر فيه استخدامه الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، هذا الرجل العصامي الذي يقطن بحي الجيلالي بمدينة "سيدي بالعباس" غرب الجزائر، ترجم عبقريته بأكثر من 30 اختراعا عرف النور في ورشته".
" VAR اختراع جزائري سنة 2003 لم يستغل"  عنوان الشريط/التحقيق يضيف أن "الجيلالي" انقطع مبكرا عن الدراسة ولا يفقه في شيئا في الفيزياء ولا الرياضيات ولا الإعلام الألي :"أنا عصامي توقفت عن الدراسة في السادسة متوسط، دَرْت لا فورْماسَيونْ في الفوطو..هذا الإعلام الألي ما قريتوش...لحد الآن عندي 30 ابتكارات واختراعات ما مْسَجْلينْشْ...".
تقنية ال VAR، يضيف المُعلّق،  كانت قد تكون اختراعا جزائرية مائة بالمائة لو آمنت الجهات المسؤولة بفكرة الجيلالي وتبنتها مطلع الألفية الجديدة: "في  2003، كانت هناك مقابلة بين فريقين، وكنت أنا خلف المرمى والكرة لم تتجاوز خط" المرمى لكن الحكم احتسبها هدفا...أتتني الفكرة واخترعت راية  حكم الشرط وقدمتها للاتحادية وشرحت له تقنية " VAR " لكن أجابني بأن تقنية " VAR" لا يمكن تطبيقها الآن فطَوَيْت الملف".
في 2018، يضيف الجيلالي، تفاجأ بتميم هذه التقنية  المسماة " VAR" مع العلم أن الفكرة  كانت لديه في سنة 2000. ورغم ذلك لا زال يفكر في تطوير هذه التقنية واختراع  ال" VAR" المحمول دون الحاجة لمعدات ضخمة، وقدم المشروع للاتحادية ولا زال ينتظر...
وبعد أن بنوا الأهرامات وقناة السويس وجامعة الأزهر وصومعة الكتبية وحرروا المغرب ومصر وحاربوا لوحدهم إسرائيل وأول من صنع الأواني الخزفية والملابس التقليدية من القفطان والتكشيطة  والجلابة والبسطيلة والطنجية وأنواع الحلويات المغربية وأول من استعمل العمارية والنطافات في الأعراس وإليهم ينتمي طارق بن زياد وبن بطوطة وبن خلدون وعبدالرحمان المجدوب و...و...،  فلا تستغربوا إذا سمعتم مستقبلا أن جيراننا (مَنْ هُكّا) من جهة الشرق أول من وصلوا إلى القمر وغزوا المريخ وسبروا أعماق البحار بأحدث الغواصات قبل أي بلد من بلدان العالم...