الأحد 23 يناير 2022
اقتصاد

الحكومة في دار غفلون: العافية شاعلة في أسعار الخضر

الحكومة في دار غفلون: العافية شاعلة في أسعار الخضر
عرفت أثمنة الخضر خلال الأسابيع الأخيرة ارتفاعا مهولا بشكل أثر سلبا على جيوب المستهلكين المنهوكة أصلا.
تجار الخضر فسروا ارتفاع الأسعار  بتراجع المساحات المخصصة لإنتاج الخضر بكل أنواعها، بسبب ندرة المياه بالآبار والعيون. 
ويضيفون سببا  مرتبط بالتساقطات المطرية التي تقلصت نسبتها خلال المدة الأخيرة. 
في هذا السياق تحدث تاجر خضر بالجملة بضواحي بني ملال قائلا:" إن ارتفاع أثمنة الخضر يعود لتخلي نسبة كبيرة من الفلاحين عن فلاحة المزارع المخصصة للخضر بسبب شح الماء، ولهذا السبب وجدنا أنفسنا نتعامل مع نسبة قليلة من منتجي الخضر، وهذا هو العامل الأساسي في ارتفاع أثمنة الخضر".
لكن نفس التجار لم يترددوا في التساؤل عن سبب تقاعس الحكومة في التواصل الجيد مع المواطنين لوضعهم في الصورة من جهة، وإبراز الخطوات التي اتخذتها السلطات لتقليص حدة الأزمة من جهة ثانية.