الاثنين 6 ديسمبر 2021
اقتصاد

مراجعة تصاميم أربع مقاطعات تثير زوبعة بالدار البيضاء

مراجعة تصاميم أربع مقاطعات تثير زوبعة بالدار البيضاء عبد العزيز العماري، و مشهد للحي الحسيني
عاد النقاش من جديد حول تصاميم التهيئة بالدارالبيضاء، وهي القضية المثيرة، للجدل منذ سنوات طويلة، ويتعلق الأمر بتصاميم  كل من مقاطعة عين الشق ومقاطعة سيدي البرنوصي، ومقاطعة سيدي مومن، بالاضافة إلى المصادقة على تصميم تهيئة مقاطعة الحي الحسني.
وقال أحمد بريجة، عضو مجلس مدينة البيضاء، لـ"أنفاس بريس" إن التصميم المديري للدارالبيضاء فرض إدراج "النقاط المتعلقة بتعديل ثلاث تصاميم التهيئة عين الشق وسيدي البرنوصي وسيدي مومن وتصميم التهيئة لمقاطعة الحي الحسني خلال الدورة الاستثنائية لمجلس مدينة البيضاء".
وأكد الرئيس السابق لمقاطعة سيدي مومن(الأصالة والمعاصرة)، أن الأمر يتعلق بتعديل جزئي وليس جذري، باستثناء الحي الحسني.
وأوضح أن أهم التعديلات تتعلق بمساحة خضراء في عين الشق، أما في سيدي مومن فهناك منطقتين سيشلهما تعديل تصميم التهيئة، وهما سيدي مومن القديم والمنطقة اللوجستيكية، حيث ستتم إضافة بعض الطوابق وزيادة في مساحة الأزقة.
وأكد المتحدث ذاته، أن مدة تصاميم للتهيئة للمرافق محددة في عشر سنوات والطرق والمساحات الخضراء 20 سنة.
وقال بريجة إن "وثيقة التعمير هدفها الأساسي هو إحداث التنمية والرواج الاقتصادي، حيث إن العمران يجر وراءه الكثير من القطاعات الاقتصادية والاجتماعية، دون نسيان ضرورة المقاربة التشاركية في إعداد التصاميم. ولابد من التهيء منذ الآن لوضع جيل جديد من تصاميم التهيئة بالبيضاء، كما أنه لابد من استحضار العدالة المجالية وعدم مبرمجة المشاريع فوق أراضي الخواص.
من جهة أخرى أوضح الحسين نصر الله، عضو مجلس مدينة البيضاء، لـ" أنفاس بريس"، أن تصاميم التهيئة أو تعديلها لابد أن تجيب عن حاجيات والتوجهات الكبرى المدينة، و قال "هناك مسطرتين من أجل إعداد تصاميم التهيئة، فإما أن يتم ذلك عن طريق الإدارة أو رئيس المجلس الجماعي، الذي يتخذ قرار دراسة تصاميم التهيئة، وفي حالة البيضاء ولأن الرئيس لم يتخذ هذه الخطوة، اتخذت الإدارة هذه المبادرة، ولم يبق أمام أعضاء المجلس إلا الرأي الاستشاري".
وأكد الحسين نصر الله (حزب الاستقلال)، أنه من الضروري أن تكون هذه التصاميم منسجمة مع المخطط المديري، بالإضافة أنه لابد أن تأخذ بعين الاعتبار جميع طعون المواطنين. وزاد قائلا "لأن رئيس المجلس لم يأخذ المبادرة في تصاميم التهيئة أصبح المجلس في موقف الدفاع وليس الهجوم.
وتساءل نصر الله، عن أسباب نزول تعديل تصاميم ثلاث مقاطعات (عين الشق، سيدي مومن، سيدي البرنوصي، علما أن اعتماد المخطط المديري تم في 2014.
وعلى صعيد أخر، كشفت البوابة الالكترونية للبيضاء، أن تعرضات المواطنين بلغت 655 تعرضا، حيث توصلت مقاطعة الحي الحسني ب 240 تعرضا جزئيا، و توصلت مقاطعة عين الشق ب 366 تعرضا جزئيا، كما توصلت مقاطعة سيدي البرنوصي بـ14 تعرضا جزئيا في حين توصلت مقاطعة سيدي مومن ب 35 تعرضا جزئيا والتي تم إبداء الرأي بشأنها في اجتماعات اللجنة على صعيد المقاطعات المعنية وجماعة الدار البيضاء.