الجمعة 23 إبريل 2021
كتاب الرأي

مراد علمي: أزمة دبلوماسية بين المغرب وألمانيا أو ترتيب العلاقات من جديد؟

مراد علمي: أزمة دبلوماسية بين المغرب وألمانيا أو ترتيب العلاقات من جديد؟ د/مراد علمي
الجرائد والإعلام الألماني غير مهتم بهذا الخلاف، أكيد العابر إن شاء الله، و جميع الأقوال والكتابات التي نشرت أخيرا لن تصمد أمام الواقع، حيث لا نعرف بالضبط خبايا هذه القضية، هل هي مسألة شخصية أو سياسية، وجميع الطرحات تبقى تكهنات، تقديرات شخصية، لا غير، ما يمكن لنا أن نقول هو فشل السفارة
المغربية بإقناع الإدارة الألمانية، المنظمات والأحزاب السياسية والمجتمع المدني الألماني من مواقف وإنجازات المملكة المغربية في شتى المجالات.
جميع الدول التي تتحكم في اللعبة الدبلوماسية بنجاح ترسل سفيرات وسفراء يتقنون اللغة الألمانية لكي ينسجون علاقات متميزة وطيبة مع جميع فرقاء المجتمع، لا من ساسة، رجال أعمال ومجتمع مدني، مع الأسف، غالبا ما نرسل إلى هذه البلدان أشخاص ليس لهم أي رصيد معرفي أو دراية لا باللغة، الحضارة، الثقافة أو نمط الحياة والتفكير، إذن، إذا كان مشكل ما مع الدولة الألمانية.
فاللوم ليس لهذه الدولة، لهذا العملاق الأوروبي الوازن والمؤثر، ولكن لضعف استباق الأحداث وعدم ربط علاقة ود وثقة مع جميع المتدخلين المحليين، بلغتهم وحسب طقوسهم وعقليتهم، ليس حسب عقليتنا وطقوسنا، لأن نسج أواصر الصداقة ليست هدية ثمينة فقط، ولكن واجب مستمر.