الأحد 17 يناير 2021
اقتصاد

جمعية اقتصاديات المنتجات الصحية تجدد شرايين مكتبها في جمع عام

جمعية اقتصاديات المنتجات الصحية تجدد شرايين مكتبها في جمع عام صورة جماعية لأعضاء الجمعية

عقدت الجمعية المغربية لاقتصاديات المنتجات الصحية (SMEPS) جمعا عاما لانتخاب مكتبها الجديد، الذي تشكل من أعضاء وفاعلين في مجال الاقتصاد الصحي ومجال الأدوية والمستلزمات الصحية.

 

وحسب سمير أحيد، رئيس الجمعية المغربية لاقتصاديات المنتجات الصحية، فـ "إن هدف الجمعية هو خلق نقاش وتبادل التجارب والخبرة العلمية مع مختلف الفاعلين في مجال الصحة على المستوى الوطني، الإقليمي والدولي حول اقتصاد الأدوية والمستلزمات الطبية. وبمرور الوقت، تظهر أهمية هذا النقاش في تحسين تقييم ودراسة اقتصاد المنتوجات الصحية على غرار ما يحدث على المستوى العالمي في هذا المجال".

 

وأبرز سمير أحيد أن طموح الجمعية هو تعزيز ادراج الدراسات العلمية في مجال الاقتصاد الصحي كأداة للمساعدة في صنع القرارات والإجراءات الازمة من أجل تسريع ولوج المواطنين إلى مختلف العلاجات ذات القيمة المضافة العالية والفعالية والسلامة الطبية على صحة المرضى.

 

ويتكون المكتب الجديد المنتخب من: الرئيس سمير أحيد، نائب الرئيس عمر موجود، أمينة المال سميرة السراكي، مساعد أمين المال عبد العالي أواصر، الأمين العام محمد الصدراتي، نائبة الأمين العام أمال ياسين، وعبد المجيد بلعيش مستشارا.

 

للتذكير فقد نظمت الجمعية المغربية لاقتصاديات المنتجات الصحية (SMEPS) في السنة الماضية (2019)، مؤتمرها الوطني السابع ومؤتمرها المغاربي الخامس في الرباط.

 

والجمعية هي هيئة علمية تعمل على تعزيز التكوين المستمر والبحث في مجال المنتجات الصحية وتقييم العلاجات المقدمة، وذلك لفائدة الفاعلين ومهني الصحة كما تعمل على التعاون بين الباحثين والهيئات الصحية والجهات المختصة في مجال اقتصاد المنتجات الصحية.