الاثنين 26 أكتوبر 2020
سياسة

أين اختفى الوزير العلمي الذي بشرنا بصنع أجهزة التنفس الاصطناعي لمرضى كورونا؟

 
أين اختفى الوزير العلمي الذي بشرنا بصنع أجهزة التنفس الاصطناعي لمرضى كورونا؟ مولاي حفيظ العلمي، وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي
أين اختفى مولاي حفيظ العلمي، وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، الذي وعد المغاربة شهر أبريل 2020، بصناعة 500 جهاز للتنفس الاصطناعي؟
سؤال يطرح نفسه بقوة اليوم، ونحن نسجل يوميا أعدادا كبيرة من الإصابات بفيروس كورونا، ومستشفياتنا عجزت عن توفير جرعة اكسجين للكثير من المصابين بكوفيد 19، تركوا لمصيرهم المحتوم. 
اين اختفى السوبر وزير، رجل الأعمال الثري،الذي استحوذ في الاسابيع الأولى مع بداية انتشار فيروس كورونا بالمغرب، على القنوات التلفزيونية والمواقع الإلكترونية ، وأين اختفت تلك الإنجازات التي كان يطبل بها ومن بينها صناعة 500 جهاز للتنفس الاصطناعي أين هذه الأجهزة ولماذا نجد الكثير من مستشفياتنا تإن بسبب قلة أجهزة التنفس، أين هي تلك الأجهزة سيدي الوزير، والتي قلت لنا أنه اخترعها مهندسون شباب مغاربة،بمواصفات عالية للجودة ووفق المعايير الدولية، كلنا شاهد الوزير وهو يجوب مرافق الشركة ذات نهار من أيام أبريل في عز جائحة فيروس كورونا، وأخبرنا بكل ثقة وتخراج العينين، أن الشركة المغربية ستزود جميع مستشفياتنا بالأجهزة التنفسية وسد الخصاص الذي، تعاني منه منظومتنا الصحية. 
يومها قال سوبر وزير ،في تصريح صحفي عقب زيارة قام بها للوحدة الصناعية التابعة لشركة SERMP إن المهندسين بهذه الوحدة المخصصة لأنشطة صناعة الطيران، معبأون لصناعة هذه الأجهزة، مشيرا إلى أنه تم إنشاء كل المنظومة الصناعية “بشكل سريع ” من أجل تصنيع هذا لجهاز التنفسي المحلي الصنع.
وقال ” إن الأمر يتعلق بالنسخة الثانية التي تسمح، بالإضافة إلى توفير التهوية، بالحصول على أجهزة استشعار وإرسال الأكسجين بطريقة أكثر تقنية “، مشيدا في الوقت ذاته بمساهمة جميع المتدخلين، كل في مجاله، من أجل إنتاج أول 500 من أجهزة تنفس اصطناعية ".
اليوم نحن في أمس الحاجة إلى أن تظهر هذه الأجهزة، في مستشفياتنا لأن العشرات من المرضى في أمس الحاجة اليها، وكما اننا في امس الحاجة أن يظهر السوبر وزير الذي اختفى عن الأنظار منذ مدة طويلة، ليخبرنا عن مصير 500 جهاز للتنفس الاصطناعي، أو يقدم استقالته احتراما لأرواح ضحايا كوفيد الذين لم يجدوا أجهزة التنفس الصناعي في مستشفياتنا....