الأربعاء 22 مايو 2024
مجتمع

شغيلة وكالات وشركات توزيع الماء والكهرباء تخوض وقفة احتجاجية أمام البرلمان في هذا التاريخ

 
 
شغيلة وكالات وشركات توزيع الماء والكهرباء تخوض وقفة احتجاجية أمام البرلمان في هذا التاريخ في وقفة سابقة أمام مقر جمعية المشاريع الاجتماعية لوكالات التوزيع
تستعد شغيلة قطاع وكالات وشركات توزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل بالمغرب، سواء النشيطون أو المتقاعدون، خوض وقفة احتجاجية أمام البرلمان يوم السبت 27 ابريل 2024.
 
وحسب الداعين للوقفة الاحتجاجية، فإن الوقفة الاحتجاجية هي صرخة لضحايا منظومة فساد بالقطاع ووقفة العاملات والعمال الذين يطالبون بالتحقيق مع المتورطين في اختلاس المال العام وأموال العمال في التعاضدية وجمعية الأعمال الاجتماعية والصندوق التعاضدي التكميلي، مشددين علة أنهم لن يقبلوا بأي مساس بمكتسباتهم التي أدوا ولا يزالون يؤدون ثمنها من خلال الاقتطاعات والانخراطات.
 
غضب شغيلة قطاع وكالات وشركات توزيع الماء والكهرباء وتطهير السائل، جاء مباشرة بعد أن سحبت وزارة الداخلية البساط من تحت أرجل القيادة الحالية لجمعية المشاريع الاجتماعية لوكالات وشركات توزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل بالمغرب، إذ وجه العامل مدير مديرية وكالات التوزيع بوزارة الداخلية، رسالة في فاتح أبريل 2024، إلى مدراء شركات التدبير المفوض والوكالات المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء يخبرهم فيها بإجراءات جديدة إدارية ومالية..
 
رسالة وزارة الداخلية التي تتوفر "أنفاس بريس" على نسخة منها، دقت ناقوس الخطر بسبب الوضع المالي الحرج لمؤسسة الأعمال الاجتماعية (COS)و التعاضدية،(CMSS)، الأمر الذي يستدعي التدخل العاجل من أجل إنعاش الوضع المالي لهذه المؤسسات، بهدف ضمان المزايا والحقوق المكتسبة للموظفين العاملين والمتقاعدين.
 
 
وحددت وزارة الداخلية في رسالتها الإجراءات التي يجب اتخاذها لضمان السير العادي للإدارة المالية والإدارية لمؤسسة الأعمال الاجتماعية "COS "، وكذلك الإجراء الانتقالي المتعلق بالإدارة والمالية للتغطية الطواقم الطبية التابعة للوكالات والشركات التابعة لـ "CMSS".