الأربعاء 24 إبريل 2024
رياضة

الصحافي أيمن بدرة: أدعو إلى معاقبة المنحرفين الذين رشقوا لاعبي الوداد لأنهم أساءوا إلى مصر 

الصحافي أيمن بدرة: أدعو إلى معاقبة المنحرفين الذين رشقوا لاعبي الوداد لأنهم أساءوا إلى مصر  الصحافي المصري أيمن بدرة ومشاهد من أحداث الشغب التي عقبت مباراة الوداد الرياضي والأهلي المصري
قال الصحافي المصري المعروف أيمن بدرة في اتصال مع جريدة "أنفاس بريس" إن القلة القليلة المنحرفة التي ألقت زجاجات بلاستيكية على الحكام وبعض اللاعبين من الفريق المغربي الشقيق وأيضا لاعبي الأهلي أثناء خروجهم بعد المباراة، هم مجموعة من المشاغبين الذين تجب معاقبتهم بحسم.

وأضاف، رئيس تحرير مجلة "أخبار الرياضة" التابعة لجريدة "أخبار اليوم" إن هذه هؤلاء المنحرفين المجموعة أساءوا لمصر ولجماهير الكرة المصرية والجمهور الأهلاوي الذي كان حاضراً بكثافة، وأنهم ارتكبوا جريمة الاعتداء على أناس مسالمين ودون أن يكون هناك أي سبب إلا خروج تام عن الأخلاق والقيم.
وشدد أيمن بدرة الذي زار المغرب أكثر من مرة في إطار الاتحاد المصري للثقافة الرياضية أن هؤلاء لم يكونوا موجهين ضد لاعبي فريق الوداد الشقيق ولكنهم كانوا يلقون الزجاجات على الجميع بما فيهم لاعبي الأهلي، متابعا أن  الفيديو الذي راج يثبت أن الحارس المصري مصطفى شوبير و زميله مجدي آفشه وعدد آخر من اللاعبين يحاولون الإشارة إلى هؤلاء المنفلتين بوقف الرشق،  ولكن لم يرتدعوا وضربوا الجميع.

 
ودعا الصحافي المصري مجلس إدارة النادي الأهلي إلي استنكار ما حدث وإبلاغ جهات الأمن عن أي معلومات تكشف من يسئ إلى النادي الأهلي وجماهيره الكبيرة وإلى المصريين بصفة عامة، متوجها بالأسف والاعتذار إلي "أشقائنا في المغرب عن سلوك هذه القلة التي لا  تمثلنا وأكيد الأغلبية تعرف مدى حُب و مودة المصريين لأخواتهم المغاربة والتي تجلت في مواقف كثيرة آخرها خلال المونديال الأخير وكيف كان كل مصري يفخر بتيشرت المنتخب المغربي".