الأربعاء 19 يونيو 2024
فن وثقافة

أنشطة خصبة ومفيدة بالأيام التربوية والفنية بالغربية سيدي بنور

أنشطة خصبة ومفيدة بالأيام التربوية والفنية بالغربية سيدي بنور تميز الحفل الختامي، بتقديم عرض مسرحي من أداء مواهب المدرسة
شهدت مدرسة عبد الخالق الطريس بجماعة الغربية إقليم سيدي بنور، نهاية الأسبوع الماضي، تنظيم فعاليات الدورة الأولى للأيام التربوية والفنية، وذلك تحت شعار: " الفن في خدمة روح التربية والطفولة".
 
هذه التظاهرة التربوية نظمتها إدارة المؤسسة، من 9 إلى 11 مارس 2023، تحت إشراف المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بسيدي بنور، بتنسيق مع جمعية أمهات وآباء أولياء التلميذات والتلاميذ وجماعة الغربية، وبتعاون مع جمعية الشروق، وفضاء سكومة لمحترفي التنشيط بخريبكة، وجمعية كنوز بلادي للفنون والثقافة بوادي زم.
 
وشهدت فعاليات هذه الأيام التربوية والفنية، فقرات متنوعة، لعل من أبرزها تكريم كل من الأستاذ مصطفى المشتراي والأستاذة خديجة صبور، تقديرا وعرفانا لما قدماه من خدمات جليلة لأجيال المستقبل وللمؤسسة التعليمية، طيلة مسارهما المهني.
 
وتميزت الدورة، برسم جداريات في مختلف مرافق المؤسسة، ترتبط بقيم المواطنة وروح التربية، والتحسيس بأهمية البيئة والطبيعة والتعلم لتحقيق النجاح في المستقبل، وبناء أجيال قادرة على كسب التحديات.
 
وتضمنت الفعاليات، ورشات في فن الحكاية والتشخيص والرسم، والأناشيد التربوية، إضافة إلى تنظيم مسابقة رياضية في السباق بمدار ساحة المدرسة، أبانت عن مواهب واعدة في المجال الرياضي.
 
وتخللت الأيام، التي تفاعل معها التلاميذ والتلميذات، عرض أفلام تربوية قصيرة هادفة، عالجت مواضيع متعددة، منها أضرار التدخين، ومحاربة الهدر المدرسي، والغش، وحب الوطن، والوالدين والبر بهما، فضلا عن مواضيع أخرى تخص الصبر، والاجتهاد، وأخرى تخدم عالم الطفولة والمتمدرسين.
 
وتوجت الأيام، التي استهلت بكلمات ترحيبية بالعربية والأمازيغية والفرنسية والإنجليزية، وحضرتها أمهات وآباء وأولياء أمورهم، باحتفالية باهرة نشطها فريق فضاء سكومة لمحترفي التنشيط، وتفاعل معها التلاميذ والتلميذات بشكل تلقائي جميل.
 
كما تميز الحفل الختامي، بتقديم عرض مسرحي من أداء مواهب المدرسة، وأنشودة احتفاء بالمكرمين، فضلا عن توزيع الجوائز في المسابقة الثقافية، والسباق، وتكريم المحتفى بهما، مع توزيع شواهد تقديرية على المشاركين.