الأربعاء 19 يونيو 2024
سياسة

إعادة انتخاب المغرب نائبا لرئيس اللجنة التنفيذية لمركز "شمال - جنوب" 

إعادة انتخاب المغرب نائبا لرئيس اللجنة التنفيذية لمركز "شمال - جنوب"  تجديد ولاية المغرب دليل على الثقة والمصداقية التي تتمتع بها السياسة التي ينهجها المغرب بقيادة الملك محمد السادس
أعيد انتخاب  المغرب، بالإجماع، نائبا لرئيس اللجنة التنفيذية للمركز الأوروبي للترابط والتضامن العالمي التابع لمجلس أوروبا، والمعروف باسم "مركز شمال-جنوب".
وتندرج إعادة انتخاب المغرب نائبا لرئيس اللجنة المذكورة لولاية جديدة من سنتين، في إطار تجديد الأجهزة النظامية لمركز شمال-جنوب، عقب الانتخابات التي جرت خلال انعقاد الاجتماع الـ 32 للجنة التنفيذية يوم 21 ماي 2024 بلشبونة.
وأوضح بلاغ للقنصلية العامة للمغرب في ستراسبورغ، أن إعادة الانتخاب هاته تعد كذلك علامة على التقدير والدعم للدور الرائد الذي يضطلع به المغرب في تعزيز الحوار بين الثقافات وتفعيل التعاون الأفقي لمواجهة التحديات العالمية. كما تعكس المكانة الاستراتيجية التي تحتلها المملكة في مختلف الديناميات التي يشهدها الفضاء الأورو-متوسطي.
وأشار المصدر إلى أن تجديد ولاية المغرب برئاسة هذه الهيئة التنفيذية يبرهن، من جديد وبشكل خاص، على الثقة والمصداقية التي تتمتع بها السياسة التي تنتهجها المملكة المغربية بقيادة الملك محمد السادس، في مجال الإصلاح والتجديد الديمقراطي، وتعزيز الحكامة الرشيدة وسيادة القانون وتعزيز حقوق الإنسان على النحو المعترف به عالميا.
ومثل المغرب في الاجتماع الـ 32 للجنة التنفيذية لمركز شمال-جنوب، عمر أمغار، القنصل العام للمغرب بستراسبورغ، المسؤول عن العلاقات مع مجلس أوروبا.