الأربعاء 12 يونيو 2024
اقتصاد

"شعب الفايسبوك" يترقب تسونامي الغلاء بعد الزيادة في ثمن البوطا

"شعب الفايسبوك" يترقب تسونامي الغلاء بعد الزيادة في ثمن البوطا قنينات غاز البوتان
كانت وزارة الاقتصاد والمالية، قد أعلنت من خلال مديرية المنافسة والأسعار والمقاصة، أنه سيتم الشروع في التقليص الجزئي من الدعم الموجه لقنينات غاز البوتان برسم سنة 2024، بما قدره 2.5 درهم بالنسبة لقنينات غاز البوتان من فئة 3 كلغ، و10 دراهم لقنينة غاز البوتان من فئة 12 كلغ. وبهذا القرار المفاجئ ستتجه حكومة عزيز أخنوش نحو التراجع عن دعم "البوطا" بزيادة 10 دراهم كل سنة إلى غاية 2026.
لقد خلف قرار الزيادة في سعر "البوطة" ردود فعل سلبية من طرف شعب الفيسبوك حيث علّق أحد المدونين بقوله: "في وقت تعاني فيه جل شرائح المجتمع، هذا آخر ما جادت به قريحة هذه الحكومة اللاشعبية". في حين كتب مدون آخر قائلا: "مَسْكِينْ أَخْنُوشْ خَاصُّو الدَّعْمْ...الْمُؤَشِّرْ عَنْدُو انْخَفَضْ، وَيَمُرُّ بِأَزْمَةْ مَالِيَةْ مَنْ بَعْدْ الْعَرْسْ الأسْطُورِي".
وباستغراب كتب أحد الفيسبوكيين: "الغريب في الأمر أن الطبقة المتضررة من الزيادات، هي نفسها ستتهافت على التدافع للوصول إلى منصة موازين، دون أي رد فعل منها على قرار الزيادة في البوطة"
وأورد كائن فيسبوكي في تدوينته قائلا: " 500 درهم ديال الدعم، الِّلي عَطَاوْ لِلْفًقَرَاءْ، غَادِي يْحُطُّوهَا فِي الْبُوطَةْ وَ الْمَازُوطْ وَ الْعِيدْ... أُو مَازَالْ الْخَيْرْ لْقُدَّامْ". في حين استغرب أحدهم بالقول: "النَّاسْ مْقَاتْلِينْ مْعَ عِيدْ الأضْحَى والأسعار الخيالية. نَاضَتْ الحكومة طَحْنَتْ الشعب بالزيادة في البوطة... حكومة ضد المواطن الفقير"
وانتقد فيسبوكي حكومة عزيز أخنوش قائلا: "حكومتنا الموقرة، هل تعلمين أنه بعد رفع الدعم عن بوطا غاز سيمتد تأثير ذلك إلى باقي المواد الأساسية الأخرى؟"، وأورد مثالا بقوله: "أن أغلب الفلاحين يعتمدون في سقي المزروعات على البوطا، ورفع الدعم عنها سيرفع من تكلفة الإنتاج وهذه التكلفة لن يؤديها أحد سوى المواطن البسيط؟"
وباعتماد فئات كثيرة على البوطا غاز، سيرتفع من سعر بيع "الفواكه والخضر والخبز والحلويات والدجاج...أضعافا مضاعفة لضمان استقرار الأرباح" على اعتبار أن "مربو الدجاج أيضا يعتمدون على البوطا، وأصحاب المطاعم..." حسب هذا المدون الذي علق على تدوينته مواطن آخر بقوله: "إن هذا القرار سيمس بالقدرة الشرائية للمواطنين"
في سياق متصل أوضح أحد المدونين بأن "رفع الدعم عن الغاز سيجلب معه غلاء البوطا، ومباشرة غلاء أسعار الخبز، ثم غلاء الوجبات السريعة، دون الحديث عن غلاء الخضر والفواكه المعتمدين على السقي، إلى جاب غلاء الدجاج المعتمد على التسخين بالغاز"