السبت 13 أغسطس 2022
فن وثقافة

بمشاركة 34 فرقة فلكلورية.. تنظيم مهرجان الفنون الشعبية بمراكش ما بين 1و5 يوليوز 2022

بمشاركة 34 فرقة فلكلورية.. تنظيم مهرجان الفنون الشعبية بمراكش ما بين 1و5 يوليوز 2022 محمد الكنيدري رئيس المهرجان
تحت شعار " “الأغاني والإيقاعات الخالدة”، يرفع الستار مجددا يوم الجمعة 1 يوليوز 2022 ، بفضاء قصر البديع بمراكش، على فعاليات المهرجان الوطني للفنون الشعبية في دورته الواحد والخمسين، وذلك بمشاركة ازيد من 600 فنان وفنانة قدموا الى المدينة الحمراء من كل ربوع المغرب لتقديم عروضهم الفرنية التراثية.   
 
ففي الندوة الصحافية التي ترأسها، يوم الخميس 23 يونيو 2022 بقصرالبلدية مراكش، الدكتور محمد الكنيدري رئيس المهرجان، ورئيس "جمعية الأطلس الكبير" الجهة المنظمة لهذه التظاهرة الفنية، قال أن  هذه التظاهرة عادت بقوة بعد انقطاع اضطراري بسبب الجائحة ليؤكد مدى تلاحم جميع المغاربة مع تراثهم العريق من خلال المشاركة المكثفة ل 34 فرقة فلكلورية.
 
ويتضمن برنامج الدورة 51 من المهرجان تقديم العرض الرئيسي خشبة قصر البديع، الذي يعتبر من الفضاءات التاريخية المهمة لعاصمة النخيل، والذي يعود إلى القرن 16، لوحات فولكلورية من فنون الدقة المراكشية، ورقصة الركبة من زاگورة، وفرقة أحواش، ورزازات وقلعة مگونة، وروايس سوس، وألحان الحساني، ورقصة الگدرة .... من عدة مناطق مغربية جنوبية، بالإضافة إلى مشاركة مجموعات فنون العيطة وعبيدات الرمى المنتمية لمناطق من الوسط والشمال والشرق المغربي. 
 
وبالإضافة إلى فضاء قصر البديع ستتوزع الفقرات الفنية للمهرجان إلى غاية الخامس من يوليوز الجاري، ما بين خشبة ساحة الحارثي، وخشبة ساحة جامع الفنا وواحة سيدي يوسف بن علي وخشبة المسرح الملكي، التي تقام بها الفقرات الغنية التي تدمج بين أشكال تراثية وطنية وفنون عالمية.
 
أما عن المشاركة الدولية فسيحظى الجمهور المتعطش لهذه الأنماط الفنية التراثية، بمتابعة فرق فلكلورية من اسبانيا باعتبارهما ضيفة شرف الدورة الواحدة والخمسين.