الجمعة 12 أغسطس 2022
فن وثقافة

أسفي: الكلية متعددة التخصصات تحتضن الأيام السينمائية

أسفي: الكلية متعددة التخصصات تحتضن الأيام السينمائية جانب من اللقاء
في إطار الأنشطة الثقافية والعلمية التي تنظمها الكلية متعددة التخصصات بأسفي، احتضنت قاعة الندوات الأيام السينمائية خلال يومي 13 و 14 ماي 2022، في  دورتها الـسادسة عشر، تحت عنوان : " المدينة في السينما ".

ومنذ دورتها الأولى عام 2006، دأبت هذه التظاهرة السينمائية على استضافة ثلة من الفنانين والنقاد والباحثين السينمائيين من مختلف الجنسيات، كما حرصت على اقتراح تيمات محددة لكل دورة، تحيط بمختلف الأسئلة التي يطرحها الإبداع السينمائي في مختلف تجلياته .. وهي بذلك، تروم إلى تكريس ثقافة السينما داخل الجامعة المغربية . فإلى جانب العروض التي يتقدم  بها الأساتذة الباحثون، يتم تنظيم أنشطة وورشات تكوينية لفائدة الطلبة، ولقاءات يؤطرها متخصصون في الفن السابع.

وبعد توقف دام سنتين بسبب جائحة كوفيد 19 ، استأنفت الكلية متعددة التخصصات بأسفي تنظيم هذه الأيام السينمائية لتحتفي من جديد بالفن السابع، كما دأبت على ذلك سابقا مطلع شهرماي من كل سنة ، مراكمة تجربة مهمة جدا تجاوزت عقدا من الزمن.
وقد اختير لهذه السنة تيمة : " المدينة في السينما " من أجل اكتشاف العلاقة التي تجمع الفن السابع بمختلف الفضاءات الحضرية .

وفي هذا السياق، اعتبر الأستاذ رشيد نعيم منسق ماستر" اللغة المجتمع والتمثلات" ومدير الأيام السينمائية  أن هذه الأيام تندرج في إطار تشجيع الشأن الثقافي من طرف عمادة الكلية التي تدعم كذلك عدة أشكال وتعبيرات ثقافية وفنية ورياضية ، معتبرا أن هذه الأيام السينمائية ستتيح الفرصة لطلبة الكلية للسفر عبر الزمان والمكان ، وهما بعدان تتقاسمهما السينما ومختلف فضاءات المدينة..
 
ومعلوم أنه منذ مولد السينما في نهاية القرن التاسع عشر ، أصبحت المدن جزءا لا يتجزأ من العالم السينمائي. فقد أصبحت المدينة خلفية تدور عليها غير قليل من الأحداث الدرامية التي يمكن أن تدور في أي مكان، لتصبح المدينة بوابة يطل منها المخرج السينمائي ليس فقط على التاريخ، وإنما أيضا على الحضارة  بل على الوجود الإنساني ذاته.

من هذا المنطلق، جاءت العروض غنية ومفيدة قدمها أساتذة مبرزون في مجال البحث السينمائي، إضافة إلى ما قدمه بعض طلبة الماستر من موضوعات نالت إعجاب وتقدير المختصين في السينما من أمثال الأستاذ بدر منصور والأستاذ علال سحبي بوشيخي والأستاذة مريم أيت بلحسين والأستاذة المخرجة بهيجة السوسي والمخرج السينمائي Samuel Gagnon من كندا.