الأربعاء 6 يوليو 2022
اقتصاد

شركة الحافلات" ألزا" تزيد حجم مبيعاتها في المغرب

شركة الحافلات" ألزا" تزيد حجم مبيعاتها في المغرب
سجلت شركة الحافلات "ألزا" الإسبانية طفرة كبيرة في الإيرادات خلال الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2022، وذلك بدعم رئيسي من سوقي المغرب وإسبانيا.
وأصدرت الشركة، حسب ما نقلته مجلة "أتالايار" الإسبانية بيانات إيجابية للغاية، حيث نما حجم أعمالها التجارية بنسبة 21٪ في المغرب، مع تفوق لمدينتي الرباط وطنجة اللتين سجلتا أرقامًا قياسية للركاب. كما سجلت، في إسبانيا، زيادة بنسبة 53٪ على أساس سنوي في إيراداتها خلال الربع الأول من عام 2022.
وأضافت "أتايالار" أن هذه البيانات تظهر انتعاشًا ملحوظًا بعد الوباء، لأنها أرقام مساوية لأرقام 2019، أي العام الذي سبق اندلاع الأزمة الصحية لفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، حيث تسببت  الحجر المنزلي والعزلة الاجتماعية وتوقف جزء كبير من الأنشطة الاقتصادية في جميع أنحاء العالم. 
وأوضح المصدر نفسه أن إيرادات الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2022 مماثلة لتلك التي كانت موجودة قبل ثلاث سنوات، حيث بلغت 3.2 مليار يورو ، كما تراكم الاحتياط المالي بنحو 1.5 مليار يورو.
وتابعت المجلة الإسبانية أنه من المتوقع أن يستمر الوضع الإيجابي على مدار السنة بسبب تخفيف تدابير الحماية الاجتماعية المرتبطة بمكافحة  "كوفيد 19"، وإعادة التنشيط القوي لقطاع السياحة. يضاف إلى ذلك حقيقة أن نشاط الشركة سيتوسع ليشمل البرتغال.
وتشير "أتايالار" إلى أن شركة "ألزا" تتوفر على قاعدة صلبة لمواصلة التعافي الاقتصادي، ويرجع الفضل في ذلك جزئيًا إلى هيكلها الذي يضم أسطولًا من 4 آلاف و495 حافلة وفريق يضم أكثر من 14 ألف و500 عامل يخدمون أكثر من 300 مليون مسافر سنويًا، وفقًا لبيانات الشركة.
إضاة إلى ذلك، نفذت الشركة، بالتوازي مع تطورها في إسبانيا، عملية تدويل مكثفة أدت إلى تواجدها في معظم دول الاتحاد الأوروبي، فضلا عن المغرب ، ومؤخراً  ببورتوريكو.