الجمعة 20 مايو 2022
مجتمع

حزب الميزان يتساءل: من له المصلحة في إغراق تيزنيت بالمهاجرين والمشردين؟

حزب الميزان يتساءل: من له المصلحة في إغراق تيزنيت بالمهاجرين والمشردين؟ زحف المشردين والمختلين والمهاجرين على تزنيت

بعد تأسفها لما وقع للسائحة الفرنسية، يوم السبت 15 يناير 2022، بتزنيت، تساءلت المفتشية الإقليمية لحزب الاستقلال، عبر بيان أصدرته على خلفية هذه الواقعة المؤلمة، "عمن له المصلحة في الإنزالات الممنهجة للمهاجرين الأفارقة والمتشردين وإغراق المدينة بهم، في ظل بؤس المدينة وانعدام فرص الشغل بها، وغياب أي استشراف للاستثمارات الوطنية والدولية بها، واحتشام الأوراش التنموية بمحيطها!!؟"

 

وطالب البيان بالوقوف في وجه كل من له مصلحة في جعل مدينة تيزنيت مستقرا للمهاجرين والمتشردين، والعمل على توفير بنية استشفائية متكاملة بالإقليم قادرة على تغطية حالات الأمراض العقلية والنفسية.