الثلاثاء 17 مايو 2022
خارج الحدود

القرضاوي يفشل في إخماد الحرب القائمة بين جبهتي الإخوان في لندن وتركيا

القرضاوي يفشل في إخماد الحرب القائمة بين جبهتي الإخوان في لندن وتركيا الإخواني يوسف القرضاوي

كشفت مصادر مطلعة أن الإخواني يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين سابقا، ومحمد أحمد الراشد، مراقب عام جماعة الإخوان في العراق، سعيا خلال الأيام الماضية لرأب الصدع بين جبهتي إبراهيم منير في لندن ومحمود حسين في تركيا.

 

وأضافت أنه تم تشكيل لجنة للصلح بين الأطراف المتناحرة، إلا أنها فشلت في إيقاف حرب البيانات الإعلامية المتبادلة بين الطرفين منذ أكثر من شهر.

 

ويرى بعض المراقبين أن الحرب القائمة بين جبهتي لندن وإسطنبول من الصعب أن تنتهي خلال الفترة المقبلة، رغم سعي عدد من شيوخ الإخوان لاحتواء الأزمة، مشيرين إلى أن واقعة نشر تسجيل صوتي منسوب إلى القيادي الإخواني محمد الدسوقي المحسوب على جبهة لندن، ومسؤول الإخوان في محافظة الدقهلية سابقا، والذي يهاجم من خلاله قيادات الإخوان في تركيا تؤكد أن الأزمة عميقة بين الطرفين.

 

في نفس السياق، يؤكد بعض الخبراء في شؤون الجماعات الإسلامية، أن مساعي الجماعة الإرهابية للصلح فشلت بشكل كبير وطرفي الصراع متمسكين بآرائهم ومطالبهم إلى أقصى درجة؛ مضيفين أن الجماعة الإرهابية بشقيها يعيشون حالة تخبط إداري شديد خلال الفترة الأخيرة، وصراعاتهم كشفت حسب هؤلاء خبث نواياهم حيث وصل الأمر بهم للتراشق بالبيانات واتهامات في الذمم المالية لكل فريق.