الاثنين 24 يناير 2022
مجتمع

المحكمة الادارية ترفض الطعن ضد تركيبة مكتب جماعة وجدة

المحكمة الادارية ترفض الطعن ضد تركيبة مكتب جماعة وجدة المحكمة الادارية بوجدة
رفضت، الجمعة 8 اكتوبر2021 المحكمة الادارية بوجدة الطعن الذي تقدم به حسن الشتواني عن الاتحاد الدستوري بخصوص تركيبة المجلس التي لم تتضمن الثلث الذي توصي به الفقرة الاخيرة من المادة17 من القانون التنظيمي للجماعات الترابية113-14 الخاصة بتمثيلية النساء بمجلس جماعة وجدة.
المحكمة الادارية رفضت، كذلك، الطعن المقدم بخصوص عدم تقديم بعض المستشارين لاستقالاتهم من الأحزاب التي ترشحوا باسمها في وقت سابق.
وفي هذا الصدد أكد ادريس اقديم، عضو مجلس جماعة وجدة، بأنه وضع استقالته لدى المقر الرئيسي لحزب الأصالة والمعاصرة بالرباط، وتكلف عون قضائي بوضع هذه الاستقالة، مضيفا أن وضعه بالمجلس جاء بناء على طلب أحزاب الأغلبية التي اقترحت عليه التعاون من أجل تشكيل المجلس.
في المقابل اقترح ادريس اقديم أن يكون عضوا في المجلس الممثل للأغلبية. ذات المتحدث أضاف بخصوص نعته بـ "اقليب الفيستة" في اشارة إلى تنقله من الجرار إلى النخلة، قال إن هذا الحق يكفله له الدستور والقوانين الجاري بها العمل، وأن تنسيقه مع الأغلبية -حسب تعبيره دائما- جاء لخدمة ساكنة مدينة الالفية.
وبين هذا التصريح وذاك تستمر ساكنة مدينة وجدة في أداء فاتورة الارتجال والعشوائية في التسيير المتعلقة بمنح التفويضات لأعضاء مجلس جماعة وجدة وغير مستبعد اطلاقا ان تشب خلافات عميقة داخل احزاب الاغلبية والتي يسعى بعض اعضائها جاهدا الى تعزيز موقعه التفاوضي وبشتى الوسائل للفوز بغنائم اقسام التعمير والممتلكات والشؤون الاقتصادية.