الاثنين 6 ديسمبر 2021
سياسة

الاتحاديون في بوجدور يعلنون تصديهم لكل مساس بالعملية الانتخابية

الاتحاديون في بوجدور يعلنون تصديهم لكل مساس بالعملية الانتخابية

سجلت الكتابة الإقليمية للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ببوجدور، "دفاعها المستميت من أجل الحفاظ على المنهجية الديمقراطية، رغم كل الشوائب التي تطبع عملية التسجيل في اللوائح الانتخابية بإقليم بوجدور".

 

وكشف حزب "الوردة" بإقليم التحدي، في بلاغ توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه، "تحمله المسؤولية في فضح كل المؤامرات والتكتيكات الانتخابية التي تهدف إلى إيصال مجموعة بشرية فارغة لمركز القرار قصد التحكم في المشهد السياسي والانتخابي بالإقليم"، على حد ما جاء في البلاغ، مشددا على عمليات التشطيب على كل الأسماء والكائنات الانتخابية التي لا تربطهم أية صلة بالإقليم.

 

ودعت الكتابة الجهوية ببوجدور السلطات المحلية، وعلى رأسها العامل، إلى تدارك الأمر وإرجاع الأمور إلى نصابها حفاظًا على نبل ومصداقية العملية الانتخابية برمتها.

 

واعتبرت الكتابة الإقليمية لحزب الاتحاد الاشتراكي أن اللحظة السياسية المهمة التي تمر منها البلاد تستوجب من الجميع استيعابها والعمل على المساهمة فيها من خلال القيام بالواجبات وحماية الحقوق والحريات، والتي على رأسها ضمان انتخابات حرة ونزيهة وفي جو يؤسس لتكافؤ الفرص بين كل الأقطاب السياسية المشاركة في الاستحقاقات.