الأحد 27 سبتمبر 2020
مجتمع

في عز الصيف.. دوار أغرود العليا بإقليم تاونات يموت عطشا

في عز الصيف.. دوار أغرود العليا بإقليم تاونات يموت عطشا الساكنة تطالب بفتح تحقيق لمعرفة الجهة التي تقف وراء قرار معاقبة الدوار

فجأة، وجد سكان دوار أغرود العليا التابع لجماعة سيدي يحيى بني زروال، بإقليم تاونات، أنفسهم محرومين من الماء الصالح للشرب، بشكل مستفز وبدون تواصل من الجهات المسؤولة.

 

هكذا وجد السكان البسطاء  أنفسهم في عز الصيف، وفي ظل حرارة مفرطة محرومين من الاستفادة من المشروع الملكي لتزويد جماعة سيدي يحيى بني زروال بكاملها دون حدود جغرافية، ولا انتماءات حزبية، بالماء.

 

وما أجج غضب ساكنة دوار أغرود العليا هو استفادة جيرانهم بدوار أغرود السفلى، التي تفصل بينهما بضع دقائق فقط، من الماء الصالح للشرب، وهي "حكرة"  وميز غير قابلين للفهم و التقبل.

 

وتطالب الساكنة التي تموت عطشا الحكومة المغربية بفتح تحقيق لمعرفة الجهة التي تقف وراء قرار معاقبة الدوار، تقدر نسمته بـ 4000 نسمة، بهذه الطريقة المهينة غير المقبولة في مغرب القرن 21.