الخميس 29 أكتوبر 2020
فن وثقافة

مهرجان سيدي عثمان الثامن للسينما المغربية ينتقي أفلام مسابقته الرسمية

 
مهرجان سيدي عثمان الثامن للسينما المغربية ينتقي أفلام مسابقته الرسمية مهرجان سيدي عثمان الثامن للسينما المغربية أطلق الدورة على الفقيد احمد الصعري
بعد توصل إدارة مهرجان سيدي عثمان للسينما المغربية بمجموعة من الأفلام القصيرة بلغ عددها 49، رشحها أصحابها للمشاركة في المسابقة الرسمية للدورة الثامنة للمهرجان، المزمع تنظيمها بالمركب الثقافي مولاي رشيد من 24 إلى 27 مارس 2020، شاهدت لجنة انتقاء مكونة من أعضاء النادي السينمائي لسيدي عثمان، الجهة المنظمة للمهرجان، كل الأفلام وناقشتها وأفرزت مداولات هذه اللجنة اختيار الأفلام التالية وعددها 12:
" طفل الحب "للهواري غباري،
" بارفان " للحسين شاني،
" يا أبي... " لخليل حسني،
" قبل العاصفة " لهشام الحليمي،
" حورية " لأسامة عزي،
" فيلسوف " لعبد اللطيف افضيل،
"أندور" (معصرة زيتون) لنورى أزروال،
" جراح الماضي " لحسن امجوض،
" ماشي دابا " لندى الشرقاوي،
" الصفحة 81 " لرشيد الهزمير،
" وريدة " لفهد رجا،
" مداد أخير " ليزيد القادري.
وهكذا ستتبارى هذه الأفلام على جوائز المهرجان الثلاث (الجائزة الكبرى أو جائزة أحمد الصعري، جائزة لجنة التحكيم الخاصة، جائزة أفضل تشخيص) أمام لجنة ثلاثية الأعضاء يترأسها المخرج ومدير التصوير عبد الكريم الدرقاوي وتضم إلى جانبه الممثلة الشابة نسرين الراضي والممثل وعضو المكتب المسير للجامعة الوطنية للأندية السينمائية بالمغرب (جواسم) الأستاذ الجيلالي بوجو.