الأربعاء 24 إبريل 2024
رياضة

رجاويون: نخوض الحملة ضد لقجع لوقف ماكينة الظلم الذي يستهدف فريقنا

رجاويون: نخوض الحملة ضد لقجع لوقف ماكينة الظلم الذي يستهدف فريقنا فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم
لا حديث في أوساط جماهير كرة القدم المغربية في اليومين الأخيرين سوى عن الحملة التي تخوضها فئات واسعة من جماهير الرجاء الرياضي ضد فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.
وفي الوقت الذي خرجت بعض الأصوات تدافع عن لقجع وتذكر بإنجازات الكرة الوطنية في عهده، فإن الكثير من المدافعين عن الحملة ضد لقجع يؤكدون أن ما تحقق في مجال كرة القدم، وخاصة الدعم المالي الكبير المقدم للمنتخب المغربي كان من أموال دافعي الضرائب، وأن انفتاح المغرب على القارة الإفريقية هو سياسة دولة. وأبرزوا أنه باستثناء بلوغ نصف نهائي كأس العالم بقطر والذي كان للمدرب الوطني وليد الركراكي الفضل الكبير فيه، فإن كرة القدم الوطنية لم تصل إلى الدرجات التي تبتغيها الجماهير، مستدلين على ذلك بما يقع في البطولة الاحترافية، حيث تغرق الكثير من الفرق في العديد من المشاكل، معتبرين أن إنجاز المنتخب المغربي هو فقط الشجرة التي تخفي الغابة.
وأكد رجاويون في تصريحات لـ "أنفاس بريس"، أن بعض الفرق الوطنية استفادت من الدعم المعنوي الكبير للقجع خلال المنافسات الإفريقية، على عكس الرجاء الرياضي، الذي يتعرض حسب رأيهم، إلى مجازر تحكيمية داخل وخارج المغرب دون أن يحرك لقجع أو جامعة الكرة قيد أنملة.
ويتذكر العديد من الرجاويين بشكل كبير ما وقع في مباراة نهضة بركان والرجاء الرياضي قبل سنوات في مسابقة كأس الاتحاد الافريقي، حيث تعرض النسور إلى مجزرة.