الخميس 9 فبراير 2023
مجتمع

بعد آسفي..تعرف على توزيع الوحدات الصحية المقبلة لمجموعة أكديطال

بعد آسفي..تعرف على توزيع الوحدات الصحية المقبلة لمجموعة أكديطال رشدي طالب، رئيس مجموعة أكديطال و "أكديطال آسفي"
بغرض توطيد مكانتها في قطاع الصحة الخاص وبلوغ 30 في المائة من القدرات السريرية للقطاع الخاص على المستوى الوطني، تعتزم مجموعة أكديطال مواصلة استراتيجيتها التنموية خلال 2023 و2024 في العديد من المدن التي تم تحديدها، والتي تم تأمين العقار في غالبيتها من قبل الفرع العقاري للمجموعة "أكديطال إيمو" ومن طرف باقي الشركاء العقاريين للمجموعة.
وبالتالي، سترى مؤسسات أخرى النور في أفق 2023 خاصة في المحمدية وفاس وخريبكة وتطوان، ويرتقب خلال 2024 افتتاح مؤسسات أخرى في الرباط ومراكش وبن جرير.
ذلك ما كشفه التقرير المرفق مع عملية إدراج المجموعة في بورصة الدار البيضاء ، البالغة قيمتها 1,2 مليار درهم، ستتم عن طريق الزيادة في الرأسمال بمقدار 800 مليون درهم وتفويت  الأسهم ب400 مليون درهم).
مع نهاية 2022، ستتوزع الطاقة الإيوائية للمجموعة، والتي تبلغ 1822 سرير، كالتالي:
الدار البيضاء: 43%، الجديدة: 12%، أكادير: 12%، طنجة 15%، آسفي: 5%، سلا: 12%.
وخلال سنة 2021، شرعت المجموعة في تنفيذ استراتيجيتها الهادفة إلى التوسع الجغرافي عبر ربوع التراب الوطني وتحسين الولوج للعلاجات الطبية بافتتاح المستشفى الخاص الجديدة والمركز الدولي لعلاج الأورام الجديدة في يونيو 2021 مَتبُوعا بالمستشفى الدولي أكادير والمركز الدولي لعلاج الأورام أكادير في يوليوز 2022 ثم المستشفى الخاص لطنجة والمركز الدولي لعلاج الأورام البوغاز بطنجة في أكتوبر 2022. وفي نونبر 2022، دشنت مجموعة أكديطال مصحة التخصصات آسفي، وتتوقع المجموعة افتتاح المستشفى الخاص سلا والمركز الخاص لعلاج الأورام سلا خلال شهر دجنبر 2022. ومع متم سنة 2022 سترتفع الطاقة الاستيعابية للمجموعة إلى 1822 سرير.
بحضورٍ في الدار البيضاء من 2011، تاريخ افتتاح مصحة جرادة الوازيس، تصبو أكديطال إلى تسهيل الولوج إلى عرض طبي متكامل من خلال منصات تقنية متكاملة مطابقة للمعايير الدولية.
وبفضل تنفيذ المرحلة الأولى من مخططها التنموي بين 2018 و2022، تتوفر المجموعة اليوم على 17 مؤسسة صحية مجهزة بقدرة سريرية إجمالية تناهز 1822 سريرا مع نهاية 2022.
تهدف المجموعة على المدى القصير إلى توطيد تموقعها كفاعل خاص رئيسي في قطاع الصحة عبر تعزيز حضورها على الصعيد الوطني بافتتاح مؤسسات صحية جديدة خلال 2023 و2024، ستكون غالبيتها في المدن المتوسطة.
ستقدم هذه المؤسسات، التي يتلاءم حجم كل منها مع المدينة التي تأويها، خدمات طبية بنفس الجودة من حيث التجهيزات والمنصات التقنية التي توفرها مؤسسات المجموعة الموجودة حيز الاشتغال حاليا، وبنفس الصرامة فيما يخص عملية التدبير والتكفل.
خلال 2023، سترى النور ثماني وحدات استشفائية جديدة:
- مصحة العناية النفسية والراحة في بوسكورة التي ستفتتح خلال الفصل الأول من 2023؛
 - مصحة متعددة التخصصات بالمحمدية التي يرتقب أن تفتح أبوابها خلال الربع الأول من 2023؛
  - مصحة متعددة التخصصات ومركز لعلاج الأورام بفاس التي ستفتتح خلال الفصل الأول من 2023.
ويرتقب افتتاح المؤسسات التالية (بعد الزيادة في الرأسمال) :
     - مصحة متعددة التخصصات في خريبكة يرتقب افتتاحها في الربع الثالث من 2023؛
     -  مصحة متعددة التخصصات في تطوان يرتقب افتتاحها في الربع الثالث من 2023؛
    -  مصحة متعددة التخصصات في القنيطرة يرتقب افتتاحها في الربع الرابع من 2023؛
    - مصحة متعددة التخصصات وأمراض الشيخوخة في تاغازوت يرتقب افتتاحها في الربع الرابع من

2023.
خلال سنة 2024، تتوقع المجموعة افتتاح أربع مؤسسات جديدة، الرباط (2) وبن جرير (1) ومراكش (1).
بفضل هذه الافتتاحات الجديدة سترتفع الطاقة الاستيعابية لمجموعة أكديطال إلى أكثر من 3000 سرير مع نهاية سنة 2024.