الأحد 26 يونيو 2022
مجتمع

عامل سطات  يوصي اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية  بالإهتمام اللازم بمشاكل مرضى التوحد 

عامل سطات  يوصي اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية  بالإهتمام اللازم بمشاكل مرضى التوحد  العامل إبراهيم أبو زيد خلال اجتماع اللجنة الاقليمية للتنمية البشرية
تزامنا مع اليوم العالمي لمرض التوحد الذي يحتفل به في الثاني أبريل  من كل سنة، وخلال إجتماع اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية المنعقد بمقرعمالة إقليم سطات، يوم الخميس 31  مارس 2022، الذي ترأسه عامل إقليم سطات إبراهيم أبوزيد بحضور رئيس المجلس الإقليمي  وأعضاء اللجنة من ممثلي القطاعات الخارجية والمنتخبين والفعاليات الجمعوية، خصص المسؤول الإقليمي حيزا مهما في تدخله  لموضوع مرضى التوحد والمشاكل التي تعيشها الجمعية التي تعنى بهذا الملف على مستوى الإقليم، وكشف العامل عن أسفه وحزنه بعد زيارة سابقة كان قد  قام بها لمقر الجمعية، مؤكدا على أن وضعية نزلائها من المرضى تحتاج  إلى تقديم المساعدة والمزيد من المؤازرة والدعم، كما طالب من مختلف أعضاء اللجنة الإقليمية الحاضرة  بتوجيه إهتمامهم لهذا الشأن الإنساني الصرف الذي يؤرق بال العديد من عائلات مرضى التوحد، وإعطائه العناية الكافية من خلال بلورة المشاريع  الملائمة له، وإلى ذلك حث العامل إبراهيم أبوزيد كلا من المنسق الإقليمي للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ومندوب التعاون الوطني، إلى العمل على البحث عن سبل موضوعية لتنزيل المساعدات والمؤازرة الكفيلة بتحسين وضعية إشتغال الجمعية تمكنها من أداء دورها ومهامها بشكل فعال، موضحا إيجابية التدخلات في مرحلة مبكرة لأن ذلك من شأنه أن يساعد الأشخاص الذين يعانون من حالات التوحد على إبراز ما يتمتعون به من قدرات ومؤهلات وتحفزهم على تجاوز محنتهم المرضية.
ويذكر بان رشيد مشماشي نائب رئيس المجلس الجماعي لسطات، كان قد آثار في نفس الإجتماع مشكل مرضى التوحد، والوضعية الصعبة للجمعية التي تحتضنهم بسبب عدة إكراهات وخاصة ضعف الموارد وإلتمس مشماشي برمجة هذا الملف ضمن أجندة اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية.