الاثنين 29 نوفمبر 2021
مجتمع

الدكتور عبد الكريم مزيان بلفقيه يكشف حقيقة "وفيات" بسبب لقاح فايزر

الدكتور عبد الكريم مزيان بلفقيه يكشف حقيقة "وفيات" بسبب لقاح فايزر الدكتور عبد الكريم مزيان بلفقيه

قال الدكتور كريم مزيان بلفقيه، رئيس قسم الأمراض السارية بوزارة الصحة، إن الشائعات المنتشرة حول لقاح فايزر لا أساس لها من الصحة.. مشددا على أنه لم يتم تسجيل حدوث أي وفاة عقب تلقي هذا اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد.

 

وأوضح أن اللجنة العلمية الخاصة بالوباء هي التي حددت معايير وكيفية استعمال فايزر بناء على معطيات علمية ولوجستيكية".

 

وتروج عبر شبكات التواصل الاجتماعي أخبار عن حدوث وفيات لأشخاص تلقوا اللقاح الأمريكي فايزر، دون أن يخرج مختصون إلى العلن لتأكيد هذه الأخبار  للرأي العام.

 

نفس الشكوك والأخبار تحوم حول اللقاحات حتى في أوروبا؛ لكن بحثا علميا حول الموضوع تم في ست دول هي: ألمانيا وإسبانيا والولايات المتحدة الأمريكية والنرويج وبلجيكا وبيرو. والنتيجة هي: في جميع الحالات، لم تجد السلطات الصحية أي علاقة سببية بين التطعيم ضد كورونا والوفيات.

 

في نفس السياق، تم إعطاء أكثر من 130 مليون جرعة لقاح ضد فيروس كورونا، أي حوالي خمسة ملايين جرعة يوميا، وفقا لتقرير بلومبرغ العالمي لتتبع اللقاحات. وتم إعطاء حوالي 50 مليون جرعة في البلدان الستة المذكورة، والتي بلغ فيها العدد الإجمالي للوفيات المبلغ عنها، التي حدثت بعد التطعيم أقل من 250 حالة وفاة.

 

من جهة أخرى، تقول الأرقام إن الإقبال على التطعيم بعد قرار فرض جواز التلقيح في الأماكن العمومية، تضاعف عشر بشكل ملحوظ حسب المختصين الذي يشددون على “ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية اللازمة من تباعد وارتداء للكمامة وغسل لليدين".

 

ورصد إقبال كثيف للأفراد غير الملقّحين على مراكز التطعيم ضد كورونا بمختلف المدن الكبرى للمملكة، وصل إلى درجة الاكتظاظ الشديد في عدد من الوحدات الصحية المخصصة لهذا الغرض، وذلك تزامنا مع سريان القرار الحكومي المتعلق بإجبارية التوفر على جواز التلقيح للولوج إلى المرافق العمومية...