الأحد 9 مايو 2021
مجتمع

رفاق منيب يطالبون بفتح المستشفى الجديد الصخيرات والمركز الطبي للقرب تمارة

رفاق منيب يطالبون بفتح المستشفى الجديد الصخيرات والمركز الطبي للقرب تمارة إلى متى سيظل هذا الإغلاق
ذكر فرع الحزب الاشتراكي الموحد  تمارة بأن  قرار افتتاح المستشفى الإقليمي للصخيرات تمارة ومستشفى القرب بحي النهضة بتمارة  طرح على جدول أعمال المسؤولين في اجتماع ضم مسؤولين محليين وجهريين ومركزيين بقطاع الصحة.
وإن النقاشات الرسمية أفرزت توجهين رسميين بقطاع الصحة، الأول يدفع بفتح البنايتين والثاني يقوم بفرملة وتعطيل عملية فتح البنايتين بمبررات بيروقراطية وأسباب ذاتية ضيقة رغم الحاجة الملحة للمواطنين ولمهيني الصحة الذين يشتغلون بمستشفى سيدي لحسن في ظروف تنعدم فيها الشروط والمعايير الصحية الضرورية في حدودها الدنيا ظل مغلقا لمدة تقارب سنتين رغم انتهاء الأشغال بهما. 
وأشار حزب الاشتراكي الموحد تمارة في بيان توصلت أنفاس بريس بنسخة منه أنه سبق لساكنة إقليم الصخيرات تمارة أن نظمت عدة أشكال نضالية للمطالبة بفتح البنايتين المقفولتين بشكل غير مفهوم خاصة رغم الخصائص المهول في البنيات الصحية وظروف جائحة كورونا والتدهور الكبير لصحة المواطنين،  فذكر من هذه الأشكال:  
- عريضة المواطنة التي وقعها مئات المواطنين وأخرى وقعتها جل الأطر الطبية بالعشرات،  وضعت رسميا بمكتب وزير الصحة والمدير الجهوي للرباط القنيطرة والمديرة الإقليمية للصخيرات تمارة لنفس الوزارة وبمكتب عامل الإقليم،  وكذلك وقفات احتجاجية لنساء ورجال قطاع الصحة أمام المستشفى الإقليمي سيدي لحسن في شهر نونبر  2020 وكذلك  تلك التي نظمها الحزب الاشتراكي الموحد أمام المستشفى الإقليمي الجديد والمركز الطبي للقرب بحي النهضة بالإضافة إلى البيانات السياسية للحزب الاشتراكي الموحد طوالمراسلات الموجهة للجهات المعنية ط وأعلن  الحزب الاشتراكي الموحد، إ أنه إذ يجدد مطالبته بالفتح العاجل المستشفى الإقليمي الجديد للصخيرات تمارة والمركز الطبي للقرب بحي النهضة بتمارة،  فإنه: 
- يدعو عموم المواطنات والمواطنين بالإقليم ونساء ورجال قطاع الصحة وعموم المواطنين إلى التعبئة والتنسيق لخوض الأشكال النضالية للضغط من أجل فتح البنايتين الصحيتين في أسرع وقت، 
- يطالب بتوظيف الأطر الصحية من أطباء وممرضين وتقنيين وإداريين لسد الخصائص المهول في العنصر البشري بالقطاع الصحي بإقليم الصخيرات تمارة وبباقي الأقاليم بكل الجهات،  
- يجدد مطالبته بفتح تحقيق عاجل لتحديد المسؤوليات بخصوص الموقع غير الملائم للمستشفى الإقليمي الجديد والصفقات المالية المتعلقة به كما يطالب بفتح كل المستشفيات التي شيدت من المالية العمومية بإقليم الصخيرات تمارة وبكل ربوع الوطن.