الأربعاء 29 يونيو 2022
سياسة

مسعود: تخريب البوليساريو للطريق دليل على تهورها ومحاولة لتصدير أزمتها

 
مسعود: تخريب البوليساريو للطريق دليل على تهورها ومحاولة لتصدير أزمتها عناصر البوليساريو وهي تخرب الطريق الحدودية بين المغرب وموريتانيا، ورمضان مسعود في إطار الصورة
أكد رمضان مسعود، رئيس الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان، أن ما تقوم به عناصر جبهة البوليساريو  بالمنطقة الحدودية  "الكركرات" تحت شعار "بالبندقية ننال الحرية"، هي شعارات متناقضة وبعيدة كليا عن ماتحاول البوليساريو تسويقه على أنها مظاهرات سلمية للمجتمع المدني الدولي.
وشدد مسعود في تصريح لجريدة "أنفاس بريس"، أن هذه الممارسات غير السلمية تحولت إلى أعمال تخربية على طريقة kale barroka الباسكية. وذلك بتأطير مباشر من إدارة الرابوني والجزائر العاصمة. 
واعتبر مسعود أن هذه الأعمال التخريبية تعد استفزازا للمجتمع الدولي ولمنظمة الأمم المتحدة ولدول الجوار، وذلك في محاولة من الجبهة وحليفتها الجزائر للتغطية على الأوضاع الداخلية التي تعيشها.
وكانت عناصر من جبهة البوليساريو قد قامت بتخريب الطريق المعبد الذي يسهل مرور وعبور المدنيين  وهو ماتظهره الصور المتداولة، أعمال تخريبية واستفزازات تقوم بها الإدارة المتآكلة للبوليساريو وحليفتها الجزائر في محاولة لتصدير مشاكلها الداخلية وخلق جو من اللاإستقرار في المنطقة التي تعاني الويلات.
وطالب رمضان مسعود من المجمتع الدولي أن يتخذ الإجراءات اللازمة بوضع حد لهذا التهور واستعراض العضلات للبوليساريو وحليفتها التي تقود المنطقة إلى منزلق خطير.